سياسة


أذربيجان ترفع لدى الجهات الدولية قضية قصف مناطقها السكنية بالأسلحة الكيماوية من قبل قوات الاحتلال الارمينية 

A+ A

تارتار، 11 مايو / أيار، أذرتاج 

قال حكمة حاجييف إن جمهورية أرمينيا تنقض نقضا صارما جميع التزاماتها التي تعهدت بها على أساس القانون الدولية والقانون الإنساني الدولي باستمرار قصفها الكثيف على المناطق السكنية الأذربيجانية المتاخمة لخط الجبهة باستخدام الأسلحة الثقيلة وقاذفات القنابل والهاون والهاوتزر إلى جانب القذائف الكيماوية المحظورة دوليا.

وذكر أن كشف قذيفة الفوسفور الأبيض المحظورة على أراضي قرية اسكي بارا بمحافظة تارتار الأذربيجانية المتاخمة لخط الجبهة من قبل وكالة أناما يدل على مدى وحشية الاحتلال الأرميني، حيث أن الجميع يعرف مدى قوة احراق وتسميم مثل هذه الأسلحة الكيماوية المحظورة دوليا. وأضاف أن لجوء أرمينيا إلى استخدام مثل هذه الأسلحة يكشف عن استهداف قوات الاحتلال الارمينية مدنيين أبرياء دون العسكريين مبلغا أن الغرض واضح وهو ممارسة الإرهاب والاستفزاز وقتل المدنيين والقاء الرعب في قلوب المسالمين الأبرياء.

واكد حاجييف الناطق باسم وزارة الخارجية على أن زيارة الملحقين العسكريين المعتمدين في أذربيجان كفلت بتفقد الواقع المذكور ميدانيا وإحاطة المجتمع الدولي على واقع نقض أرمينيا جميع المعايير الدولية. وزاد أن أذربيجان حررت جميع الوثائق الضرورية بهذا الصدد لرفع قضية دولية أمام الجهات الدولية المعنية بما فيها منظمة الامن والتعاون الأوروبي ومنظمة الأمم المتحدة وغيرهما.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا