سياسة


خلفوف: أرمينيا مسؤولة عن الجرائم الحربية التي ارتكبتها في أذربيجان

A+ A

باكو، 12 مايو / أيار، أذرتاج

قال خلف خلفوف إن أرمينيا قد ارتكبت التطهير العرقي على أراضي أذربيجان واقترفت بمجزرة خوجالي فكان ينبغي لهذا البلد أن يحاكم على جرائمه الحربية المرتكبة على غرار محاكمة نورنبرغ على الأقل.

وأوضح خلفوف نائب وزير الخارجية الأذربيجاني في الاستماعات البرلمانية المقامة اليوم في باكو على موضوع "الاحداث الأخيرة عند خط الجبهة: مشاكل القانون الإنساني الدولي" أن الاعمال المنفذة حاليا ستؤدي في نهاية المطاف إلى تقييم احتلال أرمينيا أراضي أذربيجان سياسيا قانونيا.

وقال خلفوف اننا نطرح دائما هذه المشكلة في المناقشات الجارية في الأمم المتحدة: " وللأسف على أن ماهية المشكلة لا تجد تعبيرها على صعيد المنظمات الدولية. ومثال على هذا جواب المفوض السامي الاممي لحقوق الانسان على سؤال "ما هي الاعمال التي تنفذها المفوضية السامية بشأن إعادة بناء حقوق الانسان إزاء اللاجئين والمشردين في أذربيجان؟" الذي اقتبسه هنا "تفويضنا لا يسمح لنا بهذا". هذا مُضحك للغاية. وعلى المفوض السامي على الأقل أن يدعو لإزالة عواقب احتلال أرمينيا."

وزاد نائب الوزير أن جميع موارد أذربيجان موجهة في الوقت الحاضر إلى إزالة عواقب الاحتلال والنضال العازم من اجل إعادة بناء سلامة أراضي أذربيجان. وقال إن ادعاءات ترابية تصدر عن أرمينيا تحتل كنه القضية. وأفاد أن هذا النزاع ليس بنزاع داخلي، بل هو نزاع دولي، لأن فحوى النزاع يستند إلى العدوان الحربي الأرميني على أذربيجان والادعاءات الترابية الارمينية على مستوى الدولة ضد أذربيجان.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا