اقتصاد


تركيا تقترح لروسيا بربط خط السيل التركي بمشروع تاناب

A+ A

باكو، 11 أغسطس، أذرتاج

اقترحت تركيا لروسيا بربط خط أنابيب الغاز "السيل التركي" بخط أنابيب الغاز العابر للأناضول / تاناب / الجزء المركب من ممر الجنوب للغاز الذي من شأنه أن يوصل الغاز الأذربيجاني إلى أوروبا عام 2020م.

ونقلت قناة "تي اير تي خبر" التركية عن وزير الخارجية التركي مولود جاويش اوغلو قوله " من الممكن تصدير الحجم الفائض من غاز روسيا الذي سينقل إلى تركيا عبر السيل التركي بواسطة البلد الشقيق بالربط بمشروع تاناب. وستشتري تركيا 16 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي الروسي عبر السيل التركي سنويا."

وشدد جاويش اوغلو كذلك على أن مشروع تاناب مشروع أولوي بالنسبة لتركيا.

يذكر أن مشروع ناتاب سيربط بخط أنابيب جنوب القوقاز عند الحدود بين تركيا وجورجيا وبخط أنابيب تاب عند الحدود بين تركيا واليونان. ومن المخطط تشغيل قسم تاناب البالغ طوله 1810 كم حتى مدينة اسكي شهر التركية في أواسط عام 2018م. وتبلغ كلفة المشروع العامة 9.2 مليارات دولار.

ويبلغ طول قسم الخط بين حدود جورجيا وتركيا إلى مدينة اسكي شهر 1334 كم من قطر 56 بوصة وطول قسم الخط بين اسكي شهر إلى حدود تركيا واليونان 450 كم من قطر 48 بوصة. كما أن الخط مؤلف من قسم تحت الماء يبلغ طوله 18 كم بقطر 2×36 بوصة. وقدرة التمرير الأولية لخط الأنابيب تبلغ 16 مليار متر مكعب مع إمكانية زيادتها 31 مليار متر مكعب فيما بعدُ.

ويشار إلى أن الأعمال الهندسية في المرحلة الأولى من المشروع استكملت إلى يوم 25 يونيو من العام الجاري. وشملت الأعمال حفر 920 كم من الخنادق أو ما يقرب 69 % وتوزيع الأنابيب على طول 803 كم / 60%/ على المساحات وتم لحام 700 كم / 53% / من الأنابيب. ويعمل في الوقت الحاضر 6 آلاف شخص في إطار الأعمال الإنشائية في المشروع علما بان المشروع ضمن توظيف 15 ألف شخص في أعمال المشروع عامة.

ومن المخطط أن تبلغ تكاليف شركات أذربيجان إلى عام 2020م 6.2 مليارات دولار عموما في المشروع. والمساهمون في مشروع "تاناب" هم شركات "ممر الغاز الجنوبي" الأذربيجانية (58 في المائة) و"بوتاش" التركية (30 في المائة) و"بي بي" البريطانية (12 في المائة).

وقد سبق أن تحدث وزير الطاقة الروسي الكساندر نوفاك تعليقا منه على لقاء رئيسي روسيا وتركيا في سانت بطرسبورغ عن إمكانية بدء إنشاء أول خط أنابيب في مشروع السيل التركي في النصف الثاني من 2019م.

يذكر أنه قيل في 28 يونيو الماضي إن شركة غازبروم الروسية أبلغت استعدادها للحوار من اجل استئناف المباحثات مع الجانب التركي في مشروع السيل التركي.

يشار إلى أن رئيس مجلس إدارة "غازبروم" آلكسي ميلير أعلن عقب حادثة إسقاط المقاتلة الروسية من نوع سو24 من قبل تركيا توقف المفاوضات مع تركيا بشأن مشروع "السيل التركي" إضافة إلى ذلك، أصدرت الشركة الروسية المذكورة قرارا قاضيا بخفض قدرة تمرير الخط مرتين لنقل 32 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي.

كما أن الطرفين يقضيان بنقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر أراضي تركيا بواسطة "التيار التركي" مع تخطيط نقل 16 مليار متر مكعب من الغاز إلى أوروبا والحجم الباقي إلى تركيا لتسديد حاجاتها الداخلية وذلك من خلال خطين اثنين للأنابيب كان من المقرر إنشاؤهما.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا