سياسة


أذربيجان تفشل محاولة استفزاز أرميني آخر

A+ A

باكو، 31 أغسطس، أذرتاج

تم ابطال اجتماع كانت أرمينيا تحاول تنظيمه للأغراض الاستفزازية بالتعاون مع المركز الفرنسي للسياسة ومسائل السياسة الخارجية خلال الفترة ما بين 2-3 سبتمبر المقبل في يريفان بذريعة ما يسمى بالذكرى الـ25 لاستقلال نظام الكيان المزعوم المقام على أراضي أذربيجان المحتلة.

وقال حكمت حاجييف الناطق باسم وزارة الخارجية الأذربيجانية في تصريح لوكالة أذرتاج إن الجانب الأرميني كان يخطط على هامش الاجتماع المبطل في تنظيم زيارات إلى أراضي أذربيجان المحتلة للمشاركين المدعوين الذين كان بينهم مسؤولون حكوميون سابقون وأعضاء برلمانيون ورجالات الدولة. وقد أصدر رئيس المركز الفرنسي فابيئن باؤسارت بيانا أعلن فيه عن اضطرارهم إلى إبطال هذه المبادرة.

وأشار حاجييف إلى أن وزارة الخارجية الأذربيجانية اتخذت خطوات ملموسة قاطعة رمت إلى إفشال محاولة تنظيم مثل هذا الاجتماع المدبر سرا من قبل أرمينيا فضلا عن قيام سفارتي أذربيجان في فرنسا وبريطانيا العظمى بإقامة جلسات توعوية مع المدعوين للمشاركة في الاجتماع المبطل، تحذرهم من مغبة المشاركة غير القانونية فيه وتذكرهم مدى مسؤوليتهم الدولية عن ذلك وتعلن ان تنظيم مثل هذه الخطوات تلحق اضرارا كبيرة بعملية المباحثات الجارية لحل نزاع قراباغ الجبلي سلميا. ومن الحال الإيجابي أن معظم المدعوين امتنعوا عن المشاركة فيه.

وينبغي لارمينيا ان تمتنع من القيام بمثل هذه الاستفزازات وتتخذ خطوات بناءة نحو حل النزاع بناء على روح اجتماعات الرئيسين في فيينا وسانت بطرسبورغ، ذلك لضمان السلام الدائم في المنطقة.

وقال حاجييف إن الخارجية الأذربيجانية ستواصل اتخاذ كل ما هو ضروري من اجل التصدي لمثل هذه الأعمال الاستفزازية لأرمينيا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا