سياسة


ضربة على أرمينيا من 120 دولة مشاركة في حركة عدم الانحياز

A+ A

باكو، 19 سبتمبر، أذرتاج

انعقدت القمة الـ 17 لرؤساء دول وحكومات البلدان الأعضاء لمنظمة حركة عدم الانحياز تحت شعار " السلام والسيادة والتضامن لقاءَ التطور" في جزيرة مارغريتا الفنزويلية خلال الفترة ما بين 13-18 سبتمبر الجاري.

وتبنت قمة حركة عدم الانحياز بيانا ختاميا يحتوي كذلك على بنود عن النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان.

وأعرب رؤساء الدول والحكومات في البيان الختامي عن أسفهم بشأن عدم التوصل إلى حل النزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان واستمرار تشكيله تهديدا على السلام والأمن الدوليين والإقليميين، على الرغم من صدور القرارات الأممية بشأنه رقم 822 و853 و874 و884 ، وكرروا تأكيدهم على أهمية مبدأ عدم اللجوء إلى القوة، المنصوص عليه في ميثاق منظمة الأمم المتحدة مناشدين الطرفين لتسوية النزاع على أساس وحدة أراضي جمهورية أذربيجان وسيادتها وحدودها المتعارف عليها دوليا.

ويتم بذلك تأكيد دعم موقف أذربيجان المحق دعما قاطعا واضحا في الوثيقة الختامية لحركة عدم الانحياز ثاني المنظمات الدولية الأكثر عضوا بعد الأمم المتحدة. ويشكل هذا ضربة قاسية أخرى تكبدت بها أرمينيا على النطاق الدولي كم يعد نجاحا تاليا لدبلوماسية أذربيجان لدى المحافل الدولية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا