سياسة


الرئيس علييف يفضح أكاذيب اعتمد عليها قرار البرلمان الأوروبي: ما أذربيجان بوحدها بل الاتحاد الأوروبي أيضا حريص على توسيع العلاقات

A+ A

باكو، 20 سبتمبر، أذرتاج

التقى الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف اليوم مع وفد لجنة العلاقات البرلمانية بين أذربيجان والاتحاد الأوروبي برئاسة صياد كريم مندوب مجموعة المحافظين والإصلاحيين البريطانية نائب البرلمان الأوروبي.

ورحب الرئيس علييف بالوفد الأوروبي معبرا عن امله في كون هذه الزيارة مفيدة فضلا عن كونها فرصة سانحة لاطلاع الوفد الأوروبي على معلومات اكثر حول البلد وحقائق الطرفين وخططهما.

وقال النائب البريطاني صياد كريم إن الوفد الأوروبي وجد حفاوة الاستقبال في أذربيجان معبرا عن يقينه من أن الاجتماعات في البلد تصبح مثمرة وبناءة.

ثم قال الرئيس علييف لتوضيح بعض من القضايا غير الصحيحة في قرار البرلمان الأوروبي المتخذ قبل سنة:

"يشير هذا القرار إلى أن أذربيجان حارصة مستهدفة إلى الشراكة الاستراتيجية على تويع علاقاتها مع الاتحاد الأوروبي وتوسيعها. والحال اننا لسنا بوحدنا بل الاتحاد الأوروبي هو الاخر حارص على تعميق العلاقات معنا أيضا. فلذلك، اعتقد أن هذا النص لا يعكس مؤدى اصليا لتعاوننا. إن تعاوننا مع الاتحاد الأوروبي يستند إلى المصالح والاحترام المتبادلين. وعلى فكرة، لدينا علاقات جيدة مع الاتحاد الأوروبي. وقد وقعنا على بيانات في الشراكة الاستراتيجية مع 9 بلدان أعضاء للاتحاد الأوروبي حتى الان. لذلك، هناك فوارق كبيرة في علاقاتنا مع كل من الاتحاد الأوروبي والبرلمان الأوروبي والبلدان الأعضاء. " 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا