سياسة


الرئيس علييف يفضح أكاذيب اعتمد عليها قرار البرلمان الأوروبي: القرار يتهمني مباشرا بجريمة لم ارتكبها أبدا 

A+ A

باكو، 20 سبتمبر، أذرتاج 

التقى الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف اليوم مع وفد لجنة العلاقات البرلمانية بين أذربيجان والاتحاد الأوروبي برئاسة صياد كريم مندوب مجموعة المحافظين والإصلاحيين البريطانية نائب البرلمان الأوروبي.

ورحب الرئيس علييف بالوفد الأوروبي معبرا عن امله في كون هذه الزيارة مفيدة فضلا عن كونها فرصة سانحة لاطلاع الوفد الأوروبي على معلومات اكثر حول البلد وحقائق الطرفين وخططهما.

وقال النائب البريطاني صياد كريم إن الوفد الأوروبي وجد حفاوة الاستقبال في أذربيجان معبرا عن يقينه من أن الاجتماعات في البلد تصبح مثمرة وبناءة.

ثم قال الرئيس علييف لتوضيح بعض من القضايا غير الصحيحة في قرار البرلمان الأوروبي المتخذ قبل سنة:

"وفيه قضية أخرى تطلب الإشارة إليها وهي أن الصحفي راسم علييف توفي في مستشفى باكو بعد أن ضرب بهوادة عقب تلقيه تهديدات مستمرة وكأن سبب هذا انتقاداته التي وجهها إلى الرئيس علييف من خلال ما كتبه على شبكات التواصل الاجتماعي. وهذا اتهامي مباشرا بارتكاب جريمة. ويحق لي أن ارفع دعوى قضائيا ضد من كتب هذا.

وأقول لكم الان تعليقا على ذلك أنني آسف بشدة على وفاة الصحفي راسم علييف الذي اشتغل بكتابة أخبار رياضية جراء حادث مأساوي. وضرب من طرف ذوي لاعب كرة القدم وتعصبيه الذي كتب عن ذلك اللاعب آراء انتقادية بسبب بعض من سلوكه غير الرياضي. وقد انزلوا عليه ضربات همجية ما أودى بحياته لسوء الحظ. ولا علاقة لهذه الحادثة معنا. ولم ينتقد قد حتى ما كان احدٌ يعرفه. إن هذا تلاعبٌ عمدا واتهامٌ بوجود علاقتي مع هذا." 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا