سياسة


مناقشة دور الإعلام في ضمان الحوار الحضاري في منتدى باكو

A+ A

 

باكو، 30 سبتمبر، أذرتاج

"مائدة مستديرة" منظمة من قبل وكالة أذرتاج على هامش منتدى باكو الانساني الدولي الخامس في الثلاثين من سبتمبر اليوم تناقش موضوع "تحويل الصحفية الى العصر المعلوماتي ودورها في ضمان الحوار الحضاري".

وترتكز المائدة المستديرة المؤلفة من 3 دورات على القضايا الهامة المعنية منها تشكيل الانماط البديلة لتطوير الصحفية في المجتمع المعلوماتي ودور الصحفية العصرية في ضمان الحوار الحضاري والديني والثقافي وتحديد مكان الصحفية الافتراضية في سياق تحديات المجتمع العصري ودور شبكات التواصل الاجتماعي.

وافتتح المائدة المستديرة المدير العام لوكالة أذرتاج اصلان اصلانوف بكلمة اشار فيها الى ان منتدى باكو الدولي هذا الجاري حاليا في البلد الذي اعلن فيه السنة الجارية عام التعددية الثقافية اولوية من اولويات السياسة الحكومية الاذربياجنية في ظل تزايد النزاعات الاقليمية عبر العالم جمعاء يمكن وصفه بـ "نمط اذربيجان النموذجي" للتعاون الانساني. وقال اصلانوف خاصة ان "التحديات الحديثة التي يواجها البشر والعالم نظرا لبناء العالم المتعولم قد جعلت من الضروري مناقشة مشاكل تقوم امامنا في القرن الحادي والعشرين. وفي هذا النظام متعدد الاطياف تلعب الصحفية ووسائل الاعلام دورا لا يقل وزنه عن ادوار سائر الاليات المعنية. وليس من باب الصدفة ان برنامج منتدانا يخصص مائدة مستديرة انفرادية لهذا الموضوع."

ويجري النقاش في الدورة الاولى من المائدة المستديرة حاليا على موضوع "تشكيل الانماط البديلة لتطوير الصحفية في المجتمع المعلوماتي."

* * * * *

وكان مشرف الدورة الاولى المعنونة بـ "تشكل الانماط البديلة لتطور الصحفية في المجتمع المعلوماتي" ميخائل غوسمان النائب الاول للمدير العام لوكالة تاس الروسية ألقى كلمة فيها رفع في بدايتها شكره على تنظيم المنتدى للرئيس الاذربيجاني الهام علييف ودولة اذربيجان وكذلك مؤسسة حيدر علييف الخيرية.

واشار غوسمان في خطابه الى ان الصحفية العصرية تستفيد من التكنولوجيا استفادة واسعة حيث هناك امكانات شاملة لتطور الصحافة والاعلام. وشدد مسؤول وكالة تاس الروسية على ضرورة حماية مبادئ المهنية والحرفية من قبل الصحافة والاعلام بغض النظر الى ميول تطور الاعلام.

وألقى في الدورة الاولى كلمات كل من انديغا غيتاشيو نائب المدير العام لليونسكو والسيدة شفق مهر علييفا رئيس جهاز جامعة "ادا" الدبلوماسية الاذربيجانية ومحمد خودادي المدير التنفيذي لوكالة ارنا الايرانية ويوسف هاشم مؤسس مجلة "غلوباليست" الماليزية وفولدو باراكي المدير العام التنفيذي لشركة اذاعة التلفزيون والراديو الاثيوبي "فانا بي سي" وكازوياسو ايشيدا منتج القناة التلفزيوني على الانترنت "فورد انويستورس" ايضا.

واكد الخطباء على ان كل شخص يتمكن بانتشار الانترنت انتشارا واسعا من تكوين محتوى ومن نشره عبر العالم بأسره. ويتغير الصحفية المهنية واساليب نشر الانباء في ظل تطور تكنولوجيا التدوين على المدونات ووسائل النشر عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وتناولت الدورة الاولى كذلك مكان المؤسسات الاعلامية في سوق المعلومات ومبادئ كفيلة بكسب جمهور من خلال القواعد الموضوعية وغير الانحيازية.

وتستمر فعاليات المائدة المستديرة حاليا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا