سياسة


الخارجية: نناشد خارجية أرمينيا للانضمام إلى تصريحات تم تبنيها في صيغة "2+ 3"

باكو، 19 أبريل (أذرتاج).

"إن تعليقات وزير الخارجية الأذربيجاني على اللقاءات التي ستعقد مع الجانب الأرميني أو الرؤساء المشاركين في مجموعة منسك لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي والخطوات المنتظرة منها حول التسوية السلمية للنزاع القائم بين أرمينيا وأذربيجان حول قراباغ الجبلي تأتي متطابقة تماما مع التصريحات المشتركة المتبناة في صيغة "2+3". أما التصريحات المذكورة فإنها تدعم بشكل سافر ضرورة تهيئة سكان كل البلدين للسلام. يجب على قيادة أرمينيا أن تفهم أن الوضع الراهن غير مقبول وغير ثابت، ولا يمكن استمرار هذا على الدوام".

قالت هذه الكلمات المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأذربيجانية ليلى عبداللايفا في تصريحها لوسائل الإعلام.

وأضافت أن "نناشد وزارة خارجية أرمينيا للانضمام إلى التصريحات التي تم تبنيها في صيغة "2+3" وندعوها لأن تكون أكثر براغماتية وتثق في نشاط الرؤساء المشاركين في مجموعة منسك المنبثقة عن منظمة الأمن والتعاون الأوروبي وتدعمه."

اذا يتحدث الجانب الأرميني عن بناء الثقة وإنشاء أجواء صميمية في المحادثات فينبغي له ان يسعى إلى بناء الثقة المشتركة كما يفعل الجانب الأذربيجاني ويقدم تعليقات مناسبة لهذا. في الوقت ذاته، يجب علي أن ينضم إلى الجهود الرامية إلى إحلال السلام والاستقرار والرفاهية في المنطقة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا