أخبار عالمية


العثيمين يدعو إلى تنفيذ عاجل لخطة حماية الأطفال في العالم الإسلامي

باكو، 21 فبراير (أذرتاج).

دعا الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، إلى عدم التقاعس في حماية الأطفال في العالم الإسلامي وتحمل المسؤولية التي تستدعي اتخاذ عمل عاجل لإنهاء معاناتهم.

جاء ذلك في كلمة الأمين العام في المؤتمر الإسلامي الخامس للوزراء المكلفين بالطفولة المنعقد في مقر المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (الإيسيسكو) في الرباط بالمملكة المغربية، تحت شعار "نحو طفولة آمنة" يومي 21 و22 فبراير 2018، والتي ألقاها نيابة عنه السفير هشام يوسف، الأمين العام المساعد للشؤون الثقافية والأسرة والإنسانية في منظمة التعاون الإسلامي، حسبما أفادت وكالة يونا.

وناشد الأمين العام البلدان الإسراع في تنفيذ الخطط التي وضعتها المنظمة لكفالة حقوق الأطفال، إذ أقرت الدورة الرابعة للمؤتمر الوزاري للطفولة في أذربيجان في نوفمبر2013، خطة عمل لمواجهة تحديات عديدة، بما في ذلك حق الأطفال في التعليم والرعاية الصحية الملائمة، والحماية من الإساءة والعنف، والعمل القسري، ومحاربة تجنيد الأطفال، والاتجار بهم.

وأشار العثيمين إلى أن الآونة الأخيرة شهدت ارتفاعاً ملحوظاً في أنواع وأساليب العنف التي يتعرض لها الأطفال، خاصة في فلسطين وسوريا واليمن والصومال وأطفال الروهينجيا . كذلك أوضح أن بعض الدول طالتها أيادي الميليشيات الإرهابية الغادرة وتحدث عن مصير الأطفال المأساوي في الأعمال الإرهابية.

من ناحية اخرى، قدم الأمين العام شكره للمملكة المغربية، حكومة وشعباً، بقيادة العاهل المغربي الملك محمد السادس، على الاستضافة الكريمة، والجهود المبذولة في سبيل دعم العمل الإسلامي المشترك. كما قدم شكره للدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري وفريق العمل بمنظمة الإيسيسكو على المساعي الدؤوبة من أجل النهوض بالشأن الثقافي والعلمي والتربوي بما في ذلك القضايا المتعلقة بالتحديات التي يتعرض لها الأطفال في العالم الإسلامي.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا