مجتمع


بيان مشترك عن النيابة العامة ووزارة الداخلية وجهاز أمن الدولة حول أحداث كنجة
صورة المطلوبين المشتبه بهما في قتل ضابطي الشرطة عمدا

باكو، 11 يوليو، أذرتاج

نتيجة هجوم غدر بأدوات طعن وضرب حادة على عناصر للشركة كانوا يمارسون مهامهم الخدمية قامت به مجموعة من الأشخاص ذوي الميول الدينية المتطرفة حاولت خرق النظام العام في مدينة كنجة مساء اليوم الـ10 من يوليو الحالي استشهد ضابطان للشرطة.

أفادت أذرتاج عن البيان المشترك الصادر عن النيابة العامة ووزارة الداخلية وجهاز أمن الدولة أن النظام العام استعيد في مدينة كنجة بتدابير متخذة على الفور كما هو الحال في جميع أرجاء البلد.

وبعمليات البحث والتحري والتدابير العاجلة المستمرة تم الكشف عن شخصين من مواطني مدينة كنجة مشتبه بهما في ارتكاب تلك الجريمة الدموية وهما المدعو رشاد محمد علي بويوك كيشييف من مواليد 1988 ذو السوابق بجريمتي القتل عمدا والسطو والنهب وفروخ خاقاني قاسموف من مواليد 1988 وتجري عمليات البحث والتحري العاجلة لكشف مكان اختفائهما وتوقيفهما.

إذ يدعو البيان المشترك كل من عنده شيء عن مكان اختفائهما لتبليغ الجهات ذات الصلة من خلال الخط الساخن 102 من كل أنواع وسائل الاتصالات السلكية واللاسلكية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا