رياضة


افتتاح تمثال حصان قراباغ باسم "آلخان" في قصر Hampton Court الملكي في لندن

باكو، 20 ديسمبر (أذرتاج).

أزيل في التاسع عشر من ديسمبر الستار عن التمثال البرونزي لحصان قراباغ (او قره باغ، كراباخ) الملقب بـ"آلخان" في مركز الفروسية في فناء قصر "هامبتون كورت" الملكي، ذلك على هامش مهرجان الخيول الدولي الأولمبي في لندن.

أفادت وكالة أذرتاج ان حفل الافتتاح حضره رئيس الاتحاد الأذربيجاني للفروسية إلتشين قولييف ورئيس القصر الملكي لورد فيستي ورئيس مركز الملكة للفروسية توبي بروني ومدير مهرجان وندزور للخيول سيمون بروكس وارد ومديرة الإدارة بالمهرجان سارا روتيرفورد كونس وغيرهم من الأشخاص.

أعرب اللورد فيستي عن شكره للحكومة الأذربيجانية على دعمها الكبير لمهرجان وندزور للخيول في أعوام 2012 و2016 و2018. في الوقت ذاته نقل الى الجانب الأذربيجاني جزيل شكر الملكة إليزابيث الثانية على الهدية مشيرا الى ان المكان اختارته الملكة لوضع التمثال.

ستشارك الأحصنة القراباغية في 21 ديسمبر في مهرجان الخيول الدولي المقام في لندن.

ستتم عروض جواد قراباغ في المهرجان تحت اسم "موطن النار أذربيجان والحصان القراباغي. ستشارك فيه 12 حصانا وفارسا من أذربيجان.

والهدف من العرض هو تقديم التراث الثقافي الأذربيجاني للجمهور. يعرف حصان قراباغ من نخبة أنواع الخيول الخاصة في العالم. كانت قد شاركت الخيول القراباغية في فعاليات اليوبيل الـ75 لمهرجان رويال أسكوت الملكي البريطاني وعيد ميلاد الملكة البريطانية إليزابيث الثانية في فترة ما بين 10-13 مايو. تشتهر خيول قراباغ (او قره باغ) عبر العالم بكثرة إنجابها ولونها الخاص وطبيعتها الملائمة وتحملها وقوتها ومعاملها اللينة مع صاحبها وصدقها ووفائها به.

ويشهد المهرجان مشاركة نخبة من أبرز الخيول من مختلف أنحاء العالم تتنافس في مختلف المسافات لتضفي المتعة والإثارة إلى عشاق السباقات.

يذكر ان قصر هامبتون كورت الملكي أنشئ عام 1515 وهو واقع على بعد 19 كم من قلب لندن. هذا القصر احد اقدم القصور في بريطانيا العظمى. يقع اقدم مركز الفروسية لبريطانيا في ارض هذا القصر بالذات. أنشئ المركز عام 1528.

شاركت 3 أحصنة قراباغ الأذربيجانية لأول مرة في مهرجان وندزور للفروسية عام 1956 حيث اهدي حصان قراباغ الملقب بـ"زمان" الى الملكة إليزابيث الثانية بمناسبة عيد ميلادها.

كما شاركت خيول قراباغ في مهرجان الخيول المنظم بمناسبة اليوبيل التسعين للملكة إليزابيث الثانية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا