أخبار عالمية


تصاعد احتجاجات على نفقات العبور لنقل الغاز من روسيا إلى أرمينيا من أراضي جورجيا

باكو، 15 فبراير، أذرتاج

احتجت معارضة جورجيا على نفقات العبور لنقل غاز روسيا إلى أرمينيا من خلال أراضي جورجيا حيث تدعي الأحزاب المعارضة بان العقد الجديد مع شركة غاز بروم لنقل الغاز إلى أرمينيا يلحق أضرارا بتبيليسي تقدر 30 مليون دولار.

أفادت أذرتاج عن صحافة جورجيا أن مدة العقد الموقع عليه عام 2017م لنفقات عبور الغاز الطبيعي من خلال أراضي جورجيا انتهت والأطراف باشرت مفاوضات جديدة وتطالب تبيليسي بزيادة نفقات العبور البالغة سابقا 10 في المائة من حجم ما ينقل من الغاز إلى أرمينيا وكان العقد السابق ينص على دفع غازبروم جورجيا 200 مليون متر مكعب من الغاز مقابل نفقات العبور وأخذت الشركة الروسية الارمينية الفرعية التابعة لغازبروم في دفع هذه النفقات نقدا بطلب تبيليسي وبلغ حجم النقد المدفوع 40 مليون دولار سنويا.

وابان نائب الحركة القومية الجورجية رومان قوتشيريدزي أن تبيليسي لا تحتاج إلى مدفوعات ضئيلة مقابل الغاز المنقول إلى أرمينيا مضيفا أن وزير الطاقة السابق كاخابير كالادزي كان قد قدم معلومات خاطئة للمجتمع وأوضح انه تعرض على جورجيا حاليا مجرد 11 مليون دولار بدلا من 40 مليون دولار لعبور الغاز.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا