سياسة


تقدمات مهمة في السياسة الخارجية بقيادة الرئيس الأذربيجاني خلال العام الماضي

باكو، 10 أبريل نيسان، أذرتاج

قال روفيز قوناقوف إن تقدمات مهمة أحرزت في سياسة الدولة الخارجية خلال العام الماضي بقيادة الرئيس إلهام علييف حيث أن النهج المستقبل متعددة الاطياف للسياسة الخارجية لقيادة أذربيجان قد زاد من موقع زعامة البلد في منطقة جنوب القوقاز مع رفع نفوذه على النطاق الدولي.

أفادت أذرتاج عن قوناقوف رئيس مركز بحوث العلاقات الدولية المحلل السياسي قوله في تصريح له لمراسل أذرتاج إن أذربيجان توصلت إلى تقدمات كبيرة في تنمية العلاقات الدولية نتيجة السياسة الخارجية التي ينتهجها الرئيس إلهام علييف. وقد قام رئيس الدولة بـ16 زيارة خارجية مقابل زيارة رؤساء 16 دولة وحكومة للبلد وذلك يدل على توسيع علاقات أذربيجان الدولية فضلا عن زيادة عدد شركاء البلد في العالم الدولي.

وأشار المحلل السياسي إلى اتخاذ رئيس الدولة خلال مدة العام الماضي خطوات دبلوماسية مهمة في معالجة قضية احتلال قراباغ الجبلي الأذربيجاني أيضا حيث اجرى الرئيس الأذربيجاني مفاوضات مع رئيس الوزراء الأرميني في دوشنبه وسانت بطرسبورغ واللقاء المنعقد في 29 مارس العام الحالي في فيينا أبرز للمرة التالية موقف البلد المبدئي وفي الوقت ذاته قد أحبط فكرة أرمينيا الماكرة الهادفة إلى جر النظام الانفصالي إلى عملية المفاوضات بحيث أن الصيغة التي تقدمت بها أذربيجان لقيت التصديق على عدم تغيرها لدى المحافل الدولية أيضا.

وشدد قوناقوف خاصة على أن أذربيجان حصلت على مواقف مهمة للغاية عام 2018م في معالجة قضية احتلال الأراضي الأذربيجانية في قراباغ وما حوله وذلك بسقوط النظام الاجرامي المفسد والعسكري الذي سيطر على الحكم في أرمينيا خلال مدة العشرين سنة الأخيرة وذلك فشل كامل للسياسة العدوانية التي تنتهجها أرمينيا ضد أذربيجان وبالمقابل قد أثمرت السياسة البصيرة الحكيمة والمستهدفة والمبدئية التي تنتهجها دولة أذربيجان ضد أرمينيا ومن ثمارها تجريد وعزل البلد أرمينيا من جميع المشاريع الإقليمية والدولية ما أدى إلى انهيار اقتصاد أرمينيا تماما.

وأضاف رئيس المركز أن الرئيس الأذربيجاني نال خلال مدة العام الواحد تحقق مشروعي ممر الجنوب للغاز وخط أنبوب الغاز العابر للأناضول تاناب. كما أن احدى النجاحات الكبرى في عام 2018م أتت تحديد الصفة القانونية لبحر الخزر بمعالجة القضية العالقة منذ السنوات المديدة ليفتح حل قضية الصفة القانونية لبحر الخزر صفحة جديدة لاقتصادات بلاد المنطقة والعالم على حد سواء.

وتابع أن علاقات أذربيجان مع الاتحاد الأوروبي خلال المدة الماضية تعززت أيضا. والوثيقة حول أولويات الشراكة الموقع عليها بين الاتحاد الأوروبي وأذربيجان تبرز مدى المستوى العالي لتلك العلاقات. وتعكس الوثيقة المذكورة عن آراء واضحة كثيرة حول سلامة أراضي أذربيجان وسيادتها عليها وحرمة حدودها. ويدل ذلك مرة أخرى على أن الاتحاد الأوروبي يتخذ موقفا صحيحا في حل قضية احتلال الأراضي الأذربيجانية في قراباغ وما حوله.

وزاد أن استطلاع الرأي الذي اقامته شركة "اوبينيون واي" الفرنسية في مارس العام الحالي قد أظهر موقف سكان البلد الإيجابي من السياسة الخارجية التي ينتهجها الرئيس إلهام علييف حيث أن 9ر89 في المائة من المستطلعين آراؤهم أجابوا عن السؤال أجوية إيجابية ومنهم 9ر73 في المائة بكلمة "ممتاز" و0ر16 في المائة "طيب" و4ر2 في المائة "لا بأس" و7ر7 في المائة "لا أدري".

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا