أخبار رسمية


الرئيس إلهام علييف يلتقي ممثلو جمعية أرباب العمل الفرنسية – إضافة

باكو، 10 يوليو، أذرتاج

التقى رئيس جمهورية أذربيجان إلهام علييف في 10 يوليو اليوم بممثلي جمعية أرباب العمل الفرنسية – ميديف.

أفادت أذرتاج أن الرئيس إلهام علييف رحب بالضيوف قائلا:

- يسرني أن استقبل مثل هذا الوفد الضخم من ميديف وذلك نموذج حسن لتعاوننا. وتعرفون انني قد التقيت في باريس وباكو بأعضاء ميديف مرارا. وأتذكر زيارة وفد كبير قبل ثلاثة أعوام والآن يزور البلد أربعون ممثلا عن الشركات المختلفة. هذا نموذج جيد جدا حقا لشراكتنا. هذا يبدي وجود اهتمام كبير بفعالية في أذربيجان. وتشارك شركات كثيرة تمثلون عنها في مختلف المشاريع في البلد.

تنمية أذربيجان الاقتصادية جارية بسرعة ونحن نعمل حاليا على تنويع اقتصادنا أساسا. لان ذلك أولوية رئيسية. ومهمتنا الرئيسية اليوم هي خفض التوقف على القطاع النفطي والغازي. ونسعى إلى بذل كل مرتخص وغال من اجل تنويع اقتصادنا. هذا ليس بسهل ولكني اعتبر اننا توصلنا إلى تقدم حسن.

وأشار الرئيس إلهام علييف إلى ارتفاع القطاع غير الطاقوي اكثر من 3 في المائة هذا العام بجانب ضرب الزراعة رقما قياسيا هذا العام بنسبة ارتفاع يصل إلى 13 في المائة كما أن الارتفاع في الصناعة غير الطاقوية يصل إلى 15 في المائة مفيدا أن هذا يدل على أن التنويع تسفر عن نتائج حسنة. وعبر عن يقينه من توصل أذربيجان إلى اغراضها بمشاركة فاعلة عن جانب الشركات المحلية والخارجية.

ثم خطب في الاستقبال رئيس مجلس اعمال ميديف جوفروا رو دي بيزيو قائلا:

- فخامة الرئيس، أنا ممتن. نشكر لك على استقبالك ايانا هنا. ونحن ممتنون ومتشرفون من زيارتك. وشخصيا ازور أذربيجان وباكو لأول مرة. وأود أن اذكر بامتنان أن هذه اول زيارة لي خارج الاتحاد الأوروبي. وقد اخترت أذربيجان كبلد اول. وذلك دليل آخر على اهتمام المجتمع التجاري الفرنسي بالبلد. كما تعرفون أن ميديف منظمة تضم 170 ألف شركة. واليوم انا دخيل الوفد الكبير جدا.

ولفت بيزيو إلى ضم الوفد الكبير شركات تمثل مجالات المصرفية والانشاء والطاقة والبيئة وتنظيم فعاليات واجتماعات والتكنولوجيا الحديثة 12 قطاعا عامة. ومن المهم جدا بالنسبة لنا أن ندعم هذه الشركات ونقنعها بأن أذربيجان فيها إمكانات كبيرة مفيدا أن غالبية الشركات المنضمة إلى الوفد الحالي تمثل عن القطاع غير النفطي.

ورفعت سفيرة فرنسا في أذربيجان اوريليا بوشيز عن الشكر للرئيس إلهام علييف على استقبال ممثلي الشركات الفرنسية بالمستوى العالي. وقالت إن الشركات الفرنسية تعمل في أذربيجان باهتمام وعزم كبير. وأشارت إلى أن نتائج تنويع اقتصاد البلد الذي تحدث عنه الرئيس إلهام علييف بدت علانية منذ فترة وذلك ما يجد تعبيره في اختلاف فعاليات الشركات المتمثلة في الوفد اليوم. وأكدت على أنها على يقين من مساهمة الشركات الفرنسية في تنمية اقتصاد أذربيجان.

وشكرت رئيسة المجموعة الفرنسية الأذربيجانية الدولية لمنظمة ميديف نائبة المدير العام لمجموعة سويس ماري أنج دوبون لرئيس الدولة على الاستقبال وعلى الدعم الذي يقدمه لفعاليات شركة سويس في أذربيجان. وأفادت أن الشركة تتعاون مع عدد من الشركات والوكالات المحلية في تحسين البنية التحتية معبرة عن أهمية الاعمال المنفذة من حيث التنمية الاقتصادية وكذلك حياة المواطنين معبرة عن أملها في مواصلة سويس مساهمتها في هذه الاعمال. وقالت أنها على استعداد لدعم مشاريع يجري تنفيذها في البلد في مجال حماية البيئة وللمساهمة في تنمية البنية التحتية.

وجرى في الاستقبال تبادل الآراء ووجهات نظر حول الأوضاع الراهنة وآفاق التعاون في مجالات الطاقة والنقل والزراعة والطاقة المتجددة والتكنولوجيا العليا وغيرها.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده