سياسة


بيان الخارجية وأذر كوسموس بشأن فعاليات أرمينيا الغير قانونية في قراباغ الجبلي المحتل

باكو، 10 أغسطس، أذرتاج

كشفت عمليات تجريها شركة "أذر كوسموس" المفتوحة المساهمة الأذربيجانية بواسطة القمر الصناعي "أذر سكاي" لمراقبة الفعاليات غير القانونية التي تقوم بها أرمينيا المعتدية على أراضي أذربيجان المحتلة خلال شهري يونيو ويوليو الماضيين عن قطع وهدم شريط غابات على مساحة 46ر0 هيكتار قرب ينبوع "عيسى بولاق" بمدينة شوشا. كما أن صور القمر الاصطناعي تسجل تنفيذ أعمال تخطيطية لمنشآت جديدة على مساحة تمتد على طول 58ر0 هيكتار من الأراضي المذكورة.

أفادت أذرتاج عن بيان مشترك صدر عن وزارة الخارجية وشركة أذركوسموس أنه "من المعلوم أن الفعاليات غير القانونية المرتكبة على أراضي أذربيجان المحتلة من قبل أرمينيا ومن ضمنها الإرهاب البيئي تتعرض مساحات غابية للانقراض والهدم بسرعة ويمارس فيها تنفيذ مشاريع جديدة للبنية التحتية واستغلال الموارد الطبيعية بشكل غير شرعي. وسجلت صور ملتقطة من قبل "أذر سكاي" استغلالا غير قانوني لحقول الذهب الواقعة في محافظة كلبجار المحتلة الأذربيجانية بجانب كشف القيام بأعمال التنقيب الجيولوجي والحفر والاستخراج على مساحة 740 هيكتار من حقل دميرلي للمعادن في أراضي محافظة تارتار المحتلة الأذربيجانية وكذلك إنشاء عناصر للبنية التحتية من الطريق والمباني والأجهزة والمنشآت المختلفة. وفي الوقت ذاته، تلاحظ من مراقبات أخيرة بواسطة أذر سكاي مواصلة استغلال غير شرعي لحقول زراعية على أراضي أذربيجان المحتلة مع إضرام النار على مساحات واسعة النطاق زراعية تبلغ في مجرد محافظة فضولي المحتلة 15 ألف هيكتار.

كما يبدو أن أرمينيا تواصل فعالياتها غير القانونية في أراضي أذربيجان المحتلة ومن جلمتها استغلال الثروات الطبيعية ونهبها وتغيير البنية التحتية الاجتماعية والاقتصادية والنقلية بما فيه موارد المياه والزراعة وقطع الغابات وإضرام النار على الأراضي والحقول وسائر الأعمال التي تلحق أضرارا بالبيئة وهذه الفعاليات غير الشرعية موجهة إلى مواصلة احتلال قراباغ الجبلي الأذربيجاني المحتل وتعزيز الاحتلال والمحافظات المطلة عليه ومنع عودة اللاجئين المشردين الأذربيجانيين إلى مسقط رؤوسهم. أرمينيا وأشخاصها الطبيعية والاعتبارية وكذلك جميع الأشخاص والشركات الذين يشاركون في فعاليات غير شرعية على أراضي أذربيجان المحتلة مسؤولة عما ترتكبه فيها إداريا وقانونيا.

يجب على أرمينيا أن تدرك أن احتلال أراضي أذربيجان العسكري ذو طبيعة مؤقتة ولا مفر من إعادة هذه الأراضي عاجلا ام آجلا إلى سيطرة أذربيجان. كما أن الأضرار الملحقة من جانب القوات المعتدية بأراضي أذربيجان المحتلة ستحسب بواسطة آليات دولية ذات الصلة وستدفع أرمينيا مقابل الخسائر التي الحقت بأذربيجان وستسألنّ أرمينيا عن جميع أعمالها غير القانونية قانونيا."

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا