سياسة


عقد مشاورات حول مستقبل الشراكة الشرقية في باكو

باكو، 11 أكتوبر، أذرتاج

عقدت مشاورات بنيوية في موضوع "مستقبل الشراكة الشرقية" في باكو في 11 أكتوبر، والتي نظمها مركز تحليل العلاقات الدولية وبعثة الاتحاد الأوروبي في أذربيجان.

تفيد وكالة أذرتاج أن رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في أذربيجان كيستوتيس يانكوسكاس قال في كلمته الملقاة في هذا الحدث إنه هناك شراكة استراتيجية بين الاتحاد الأوروبي وأذربيجان. وقال إن العلاقات تنمو حالياً في جميع مجالات الحياة الاجتماعية والاقتصادية. تم بالفعل تنفيذ 21 مشروعاً بين الاتحاد الأوروبي وأذربيجان. يتم إنجاز هذه المشاريع في شكل التعاون مع 34 مؤسسة وإن أذربيجان هي شريك قوي للاتحاد الأوروبي.

قال رئيس القسم في المديرية العامة في شئون الجوار ومفاوضات التوسع للاتحاد الأوروبي فاسيلي ماراجوس إنه بعد التوسع الأخير للاتحاد الأوروبي خلال سنتي 2004-2005، خصص الاتحاد الاستثمارات الجديدة في تنمية دول الجوار الشرقي وأمنها. اتفق الاتحاد الأوروبي وأذربيجان على أولويات الشراكة ويعملان حالياً على اتفاقية الشراكة التي تلبي المتطلبات الأوسع نطاقاً. سترفع هذه الاتفاقية علاقاتنا إلى مستوى جديد.

وأضاف فاسيليس ماراجوس قائلاً إن الاتحاد الأوروبي قد أقام شراكة فريدة من نوعها مع ستة من الدول المشاركة في برنامج الشراكة الشرقية. مكنت مشاريع الاتحاد الأوروبي المنجزة في أذربيجان حتى الآن، من توفير 3000 وظيفة. ويعد الاتحاد الأوروبي أكبر شريك لأذربيجان في مجال الاستثمارات والتجارة.

تواصل الحدث فيما بعد في شكل حلقات النقاش ودورة الأسئلة والأجوبة.

من الجدير بالذكر أن المسؤولين الرسميين والبرلمانيين وممثلين أكاديمية العلوم الوطنية لأذربيجان والجامعات ومراكز الذهن والمجتمع المدني والناشطين الشباب والوسائل الإعلامية حضروا هذه الحدث.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا