أخبار رسمية


الرئيس إلهام علييف يزور النصب التذكاري الذي أقيم تمجيداً لجمهورية أذربيجان الديمقراطية

باكو، 28 مايو، أذرتاج 

زار رئيس جمهورية أذربيجان إلهام علييف يوم 28 مايو النصب التذكاري الذي أقيم على شرف جمهورية أذربيجان الديمقراطية في شارع الاستقلال في باكو بمناسبة يوم الجمهورية.

تفيد أذرتاج أن رئيس الجمهورية وضع اكليلاً من الزهور على النصب التذكاري.

***

قبل مائة واثنين سنة، في 28 مايو 1918 دخل تأسيس جمهورية أذربيجان الديمقراطية حياة بلادنا كحدث تاريخي عظيم. أعادت جمهورية أذربيجان الديمقراطية التي استهدفت بناء جمهورية مستقلة وحرة وديمقراطية في غضون 23 شهراً فقط من نشاطها الوعي الوطني للشعب إلى نفسه مما يدل على قدرتها على تحديد مصيرها. كما يتبين من بيان الاستقلال - معاهدة 28 مايو 1918 فإن هذا التاريخ العظيم عزز مشاعر الاستقلال لشعبنا أكثر.

لقد حققت جمهورية أذربيجان الديمقراطية المنشأة حديثاً مهمتها التاريخية الصعبة بشرف. أقيم أول الابرلمان والحكومة لأذربيجان وتم تشكيل جهاز الدولة رسم حدود البلاد واعتتماد العلم والنشيد وشعار الدولة وأعلنت اللغة الأم لغة الدولة وتم اتخاذ تدابير جادة لبناء الجيش وأولي الاهتمام الخاص للتعليم والثقافة. تأسست أول جامعة في أذربيجان وتم تأميم التعليم وفي السنوات التالية أنجزت الأعمال الهامة والاستثنائي من حيث تاريخ الفكر الاجتماعي تمهيداً لخلق الأرضية للتطور الثقافي للشعب.

منذ الأيام الأولى من وجودها، قامت جمهورية أذربيجان الديمقراطية على أساس مبادئ قوة الشعب والمساواة بين الناس بالقضاء على التمييز العنصري والوطني والديني والطبقي من خلال منح حقوق متساوية لجميع مواطني البلد. بفضل أنشطة الجمهورية الشعبية المعترف بها من قبل المجتمع الدولي وكون بلدنا موضوع القانون الدولي منع محو أذربيجان كدولة من الخريطة السياسية للعالم بعد الاحتلال البلشفي في أبريل 1920.

استعادت أذربيجان استقلالها في نهاية القرن العشرين وتمكنت من الحفاظ على سيادتها. اتخذ الزعيم الوطني حيدر علييف بعد عودته إلى السلطة تدابير حاسمة لحماية دولة أذربيجان ولإقامة الاستقرار الاجتماعي السياسي المستدام في البلاد. وهكذا، تأسست الدولة الأذربيجانية المستقلة الحديثة وهي تحفة من حيدر علييف وشرعت في مسار التطور السريع.

لقد صرح زعيمنا العظيم مراراً وتكراراً أنه في قيامنا ببناء الدولة الديمقراطية الأذربيجانية وإيقافها اليوم على قدم وساق، فإننا مدينون للجمهورية الديمقراطية. وقدر حيدر علييف مكانة ودور جمهورية أذربيجان الديمقراطية في تاريخنا وقال: "نحن نعتز بيوم تأسيس أول جمهورية ديمقراطية وأعلناها يوم استقلال دولة أذربيجان-عيد الجمهورية وهذا هو عيدنا الوطني".

يواصل الرئيس إلهام علييف بنجاح سياسة الزعيم الوطني. وبأمر من رئيس الدولة أُعلن عام 2018 "عام جمهورية أذربيجان الديمقراطية" في بلدنا وتم الاحتفال بالذكرى المائة لجمهورية أذربيجان الشعبية رسمياً. يحتفل شعبنا بتاريخ 28 مايو-عيد الجمهورية وأعتبر يوم قيام الجمهورية عيداً وطنياً هذا العام أيضاً.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده