سياسة


اتحاد الجماعات الأذربيجانية في تركيا ودار حيدر علييف للثقافة يدينان الاستفزازات الأرمينية

باكو، 13 يوليو، أذرتاج

تصدى الجيش الأذربيجاني مرة أخرى للاستفزازات الأرمنية ووجه ضربات ساحقة للقوات المسلحة الأرمنية. لقد أظهرت أرمينيا مرة أخرى سياستها العدوانية السافرة.

تفيد أذرتاج أن هذه الآراء جاءت في بيان صادر عن اتحاد الجماعات الأذربيجانية في تركيا ودار حيدر علييف للثقافة.

وجاء في البيان إنه هناك حقائق حول الأفعال الكاذبة والماكرة والخيانة غير المنتهية للجهات الأرمنية الشوفينية في جميع الأوقات. استقرت صفات تقديم الذات كضحية والجلببة بجلباب الرحمة وتضليل وتأليب الرأي العام العالمي وتقديم الادعاءات على ثقافة وأموال الآخرين بفبركة "تبريرات" لها في الذاكرة الوراثية للمجتمع الأرمني. على الرغم من أن تركيا وأذربيجان تعملان على ضمان السلام والاستقرار في المنطقة فإن الاستفزازات الأرمينية مستمرة اليوم.

ويوضح البيان أن أرمينيا احتلت منطقة قره باغ الجبلية في أذربيجان، فضلاً عن سبع مناطق مجاورة وطرد أكثر من مليون أذربيجاني من أراضيهم الأصلية وقتل عشرات الآلاف من الناس وتدمير المدن والقرى. على الرغم من إعلان وقف إطلاق النار بين الأطراف المتنازعة منذ عام 1994، أبدت أرمينيا موقفا غير بناء في عملية المفاوضات تحت رعاية مجموعة مينسك لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا وتواصل انتهاك وقف إطلاق النار. وفي الوقت نفسه، لا يتم تنفيذ أربعة قرارات لمجلس الأمن الدولي بشأن التحرير الفوري للأراضي الأذربيجانية المحتلة وانسحاب القوات الأرمينية من تلك الأراضي.

"وجاء في البيان أيضاً "إن المواجهة المسلحة الأخيرة هي أيضاً جزء من الاستفزاز المستمر من قبل الدولة الأرمنية. نعرب عن تعازينا لأسر وأقارب وشعب أذربيجان لجميع شهدائنا الذين ضحوا بحياتهم من أجل الدفاع عن أراضي أذربيجان. ونحن دائما نعبر عن دعمنا للدولة الاذربيجانية واخواننا".

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا