سياسة


نائب رئيس الوزراء: عار على من اراد استغلال مسيرة النية الحسنة لاهالينا لأغراض سيئة

باكو، 15 يوليو، أذرتاج

كتب نائب رئيس الوزراء نائب رئيس حزب أذربيجان الحديثة الامين التنفيذي للحزب علي احمدوف مغريدة في حسابه على شبكة التواصل الاجتماعي الفيسبوك مدليا بموقفه من ارتكاب عمل استفزازي في اثناء مسيرة تظاهرية للتأييد بالجيش الاذربيجاني في مدينة باكو الامس.

وافاد علي احمدوف في كتابته ما يلي:

"اقيمت مسيرة شارك فيه ألاف من شباب أذربيجان تأييدا بالجيش في ساعات ليلية 14 يوليو. مسيرة دعم لجيشنا قام بها مواطنونا الشبان محبو الوطن أتى تعبيرا واضحا عن الوحدة الموجودة بين الجيش والشعب وحدثا يبعث اعتزازا كونه مصدرا للإلهام لشجاعتهم لقاءَ الوطن. كما أن هذه المسيرة قد عرضت على جيش قطاع الطرق الارميني وعلى الغزاة عامة قوةَ أذربيجان وقدرتها وحسامتها.

واضاف احمدوف أن محاولات بعض من القوى الماكرة أن تستغل مسيرة دعم معنوية لجيشنا وجنودنا لشبابنا محبي الوطن ذوي النوايا الحسنة لاغراضهم القذرة تبعث أسفا مفيدا أن "دعوات محرضة في اثناء المسيرة ومحاولات خرق الامن العام كان حلم اناس أن يلحقوا ضررا باستقرار البلد وبذر بذور النفاق في وحدة الشعب وتضامنه وليس ذلك من حيث الفحوى إلا دعما للعدو.

وعار على من اراد استغلال سيرة شعبنا ذات النوايا الحسنة لاغراض سيئة واثارة اصطدامات وبذر بذور استياء عام اصطناعيا وخرق وحدة الشعب وينبغي لهم الا ينسوا أن كل اذربيجاني يحب وطنه وشعبه ودولته ورئيسه حبا مخلصا يقوم ضدهم ويستنكرهم وذلك عشرات الاف ومئات الاف وملايين.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا