سياسة


بيان جهاز المجلس الوطني الاذربيجاني

باكو، 15 يوليو، أذرتاج

مجموعة من مشاركين في مسيرة تظاهرية نظمت مساء الامس دعما للمعارك الدائرة باتجاه محافظة طاووس الاذربيجاني من حدود أذربيجان وارمينيا الدولية ممن تجمعوا قبالة مقابر الشهداء ومبنى المجلس الوطني الاذربيجاني دخلت دخولا غير مشروع في ساعات ليلية مبنى اداريا للبرلمان. واجتمعت مجموعة في الطابق الاول من المجلس والحقوا ضرارا بداخل الطابق الاول وبممتلكات البرلمان. ودعاهم موظفو الشرطة لمغادرة المبنى واخرجوا من مبنى المجلس الوطني.

عقب اخراج الشرطة مشاركين للمسيرة من داخل المبنى تفقدت رئيسة المجلس الوطني صاحبة غفاروفا الاوضاع المتكونة في المكان.

نعبر عن احترامنا البالغ وموقفنا الحساس من مسيرة دعم لشعبنا ودولتنا وجيشنا كوننا مجلسا وطنيا لجمهورية أذربيجان. ونستنكر استنكارا قاطعا خطوات بعض من المخربين موجهة الى التدمير والاضرار في حين توحد مواطنينا الذين اقاموا مسيرة دعم للجيش. ومن غير المسلم به دخول غير مشروع مبنى الهيئة التشريعية العالية للدولة في مثل هذه الايام الصعبة والقيام بداخله بهدم وتدمير وذلك اساءة روح الشهداء.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا