سياسة


مساعد الرئيس: مجموعة منسك ينبغي لها أن تدلي بموقف ملموس من اعتداء أرمينيا الحربية

باكو، 16 يوليو، أذرتاج

قال حكمت حاجييف إن الاستفزاز الذي ارتكبته أرمينيا في محافظة طاووس من اعمالها القذرة ضد أذربيجان.

أفادت أذرتاج عن حاجييف مساعد الرئيس الأذربيجاني مدير قسم شؤون السياسة الخارجية بالديوان الرئاسي قوله في مؤتمر صحفي عقد في 16 يوليو إن المنظمات الدولية الضرورية احيطت علما بذلك مفيدا أن منظمات الأمم المتحدة وحركة عدم الانحياز والامن والتعاون في أوروبا وغيرها من بينها. وتستهدف أرمينيا المنشآت المدنية حينما تفشل على مستوى عسكري وإعلامي. وقتل مسن من مواطنينا. وهذه الحقائق تبلغ المجتمع الدولي.

وأضاف مساعد الرئيس أن مجموعة منسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا ينبغي لها أن تدلي بموقف ملموس من اعتداء أرمينيا الحربية ضد أذربيجان. وللأسف ما زلنا نتلقى ردودا قياسية وعلى مجموعة منسك أن تستنكر موقف أرمينيا.

وابلغ مساعد الرئيس أن أرمينيا أرادت القاء المسؤولية عن هذا الحادث على أذربيجان قائلا "إن الخطوات التي اتخذتها السيد الرئيس في حينها فضحت نية أرمينيا. وتخفي أرمينيا خسائرها. وتتابع هذه الاعمال أيضا عن جانب المجتمع الدولي. واعمال أرمينيا انتهاك سافر للوثائق القانونية الدولية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا