سياسة


خبير عسكري: على الذين ينتظرون تحرير جميع مدننا المحتلة خلال مدة قصيرة أن يأخذون بعين الاعتبار محاربة جنودنا في ظروف التضاريس والمناخ الصعبة

باكو، 3 نوفمبر، أذرتاج

قال الخبير العسكري عدالت وردييف إن جيش أذربيجان حقق انجازات في قرية جوجوق مرجانلي ومرتفعات تاليش ولاله تبه عام 2016م وقرية جونوت وهضبتي قيزيل قايه وخونوت عام 2018م وفي جهة جبل باباكر عام 2019م خلال الـ24 سنة الاخيرة، أي، بعد عمليات هوراديز في أوائل عام 1994م. وفي تلك الحقبة احتفلنا بها احتفال الانتصار الحقيقي دون النظر لنسبة تلك الأراضي المحررة الى أراضينا المحتلة. لأن الأمر الأهم في الحرب هو الحصول على تفوق نفساني معنوي.

أفادت أذرتاج عن الخبير العسكري وردييف قوله في تصريح له للوكالة إن الاهم في عملية الهجوم المضاد التي نفذها جيش أذربيجان عقب الاستفزاز الارميني في 27 سبتمبر تدمير اسطورة مفبركة حول جيش أرمينيا كأنه لا يُغلب عليه. وذلك قد حققه جيش أذربيجان خلال مدة قصيرة وقد حرر جيشنا الى اليوم قسما كبيرا من اراضينا المحتلة من الغزاة وتستمر انجازاتنا. وجدير بالذكر أنه لم يمض 40 يوما على شروعنا في تحرير الاراضي التي احتلت من قبل العدو خلال مدة 4 سنوات والتي تعزز فيها العدو بالتحصينات خلال مدة 24 سنة. وللأسف أن بعضا لا يقتنع في شبكات التواصل الاجتماعي من القرى المحررة يوميا وهم في انتظار تحرير جنودنا خلال مدة قصيرة جميع مدننا ومن ضمنها شوشا وكلبجار ولاتشين وخانكندي. فأود أن اعيد لذاكرة هؤلاء الاشخاص موجزا بعضا من ميزات عمليات الهجوم التي يشنها جيش أذربيجان في الاراضي الجبلية نصيحة صديق مني اليهم:

" اولا، من الواجب تحرير مرتفعات من اجل تحرير مدينة او قرية. المرتفعات تحرر خطوة تلو أخرى. وكلما تتقدم جيوشنا ازدادت مرتفعات عددا. ثانيا، غياب البنية التحتية للطرق في المناطق الجبلية والاستفادة من الطرق التي لا بديل لها وكونها مغروسة بالألغام من قبل العدو المتراجع وكون الجسور على الانهار الجبلية مدمرة وقدرة التمرير المقيدة للطرق الموجودة والهبوط والصعود والمنحنيات الحادة واحتمال فخ للعدو وغيرها يؤثر سلبيا على سرعة حركة الجيوش. وثالثا، الظروف المناخية لا تقاوم جنودنا المهاجمين مقاومة اقل من العدو. تكون الهطول في الجبال اكثر مرتين قياسا الى السهول. والفارق في حرارة الطقس حوالي 20 مئوية بين الليل والنهار وتقلبات الجو تقلبا كثيرا ورياح قوية بجانب احتمالات كبيرة للرعد والبرق. والحفاظ على استقامة في الاراضي الجبلية في ظروف الضباب والمطر الرذاذ والمقاتلة والبقاء على قيد الحياة والقضاء على العدو وتنفيذ المهام المنوطة ليس من السهل كالتعبير عن تمنيات لتحرير مدينة او محافظة جديدة.

كما أننا يجب علينا أن نأخذ بعين الاعتبار خصائص قراباغ الجبلي خاصة هبوط حاد في الاراضي الجبلية الواقعة في الارتفاع الزائد عن 2000 متر وتبرد حرارة الطقس قدر 0-6 درجات عند كل 100 متر من الارتفاع الصاعد وتراجع الضغط الجوي قدر 10 ملم زئبقي وانخفاض كثافة الاكسجين بنسبة 1-2 في المائة وزيادة الاشعاع الشمسي بنسبة 1-2 في المائة والاشعة فوق البنفسجية بنسبة 5-10 في المائة ونقص الاكسجين في الدم ايضا. وأما في الارتفاع الزائد عن 3000 متر فيفقد الانسان الشهية ويعاني من السمع السيئ وضعف البصر. ومن الممكن أن يتجمد الانسان عند درجة الحرارة 6 مئوية عند الارتفاع البالغ 5000 متر.

ونعلم أن العدو يستخدم من معداتها الحربية المحظورة مثل الفوسفور الأبيض. ويعرف من عاش في ظروف الحركة مرتديا قناع الغاز في الاراضي الجبلية التي يخيم عليها نقص الاكسجين. وفي الوقت نفسه، نقص الاكسجين يؤثر سلبيا في فعاليات محركات العتاد والسيارات العسكرية ايضا. ويمكن انخفاض قدراتها 30 في المائة عند الارتفاع البالغ 2000 متر. والطريق الضيق والمراكب النقلية الكبيرة والمنحنيات الحادة من الامور التي يجب الاهتمام بها ايضا.

ومن جهة اخرى، يجب الاخذ بعين الاعتبار أن مشكلات متعلقة بالمرجع الطوبوغرافي المتسببة بالاراضي الجبلية وانخفاض مناطق الفعاليات الثابتة فيها تثير صعوبات خاصة في فعاليات محطات الرادار حيث أن الاراضي الصغورية الكبيرة تأخذ معظم الموجات الاذاعية وترشها بجانب زيادة تدخل الجو عالي المستوى تعقيد الاوضاع. وقد يلزم تركيب مراكز قبول ونقل اذاعة الراديو القصيرة بسبب تشكيل منحدرات الجبال موانع امامها. وعلى وجه العموم، يطلب تركيب ووضع واقامة وحدة عسكرية او معدات قتالية بوقت تزيد مرتين مما كان في الظروف المألوفة.

ومن الممكن أن نطيل هذه القائمة. واقول بالتأكد الكامل إن الصعوبات المعدودة مرئية امامنا وجزء صغير مما هو موجود في ارض الواقع. كما تشكل هي صعوبات أخطر على العدو التي يتراجع."

واضاف الخبير العسكري وردييف أن ما هو مطلوب منا هو التحلي بالصبر وضبط النفس دون اي شك في تحرير جميع اراضينا من الاحتلال الارميني.

هذا وجدير بالذكر أن نزاع قراباغ الجبلي أحد أكبر نزاعات في التسعينيات اندلع بين جمهوريتي جنوب القوقاز أذربيجان وأرمينيا عام 1988م بسبب مطامع أرمينيا على أراضي أذربيجان. وما برحت أرمينيا تحتل منذ عام 1992م 20% من الأراضي الأذربيجانية التي تضم إقليم قراباغ الجبلي الملغى المتكون من 5 محافظات و7 محافظات أخرى غربي البلاد إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي أغدام وفضولي وخوجاوند وتارتار وأغجابدي وجورانبوي متسببة بتهجير أكثر من مليون أذري من أراضيهم ومدنهم وقراهم وبلداتهم فضلا عن مقتل عشرات آلاف الشخص. ورغم استمرار المحادثات بين البلدين منذ وقف إطلاق النار عام 1994م إلا أن عدم التزام أرمينيا بنظام وقف إطلاق النار وضربها بالمحادثات عرض الحائط واستمرارها اتخاذ موقف غير بناء وخرقها للهدنة بشكل شبه يومي كان سببًا رئيسيًا في اندلاع الاشتباكات أحيانا على الحدود بين الجانبين على خلفية إصرار أرمينيا وقوات الاحتلال الأرميني الإرهابي الانفصالي على تجاهل قرارات مجلس الأمن الدولي الصادرة عام 1993م والمرقمة بـ 822، 853، 874، 884. وتجري محادثات السلام غير المثمرة حتى الآن تحت رعاية مجموعة مينسك لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي المتشكلة من 11 دولة والمترأسة عن جانب روسيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية المندوبات المشاركات في رئاستها.

وهاجمت قوات الاحتلال الأرميني على مواقع الدفاع الأذربيجاني عند الحدود الأرمينية الأذربيجانية في محافظة طاووس الأذربيجانية في يوليو عام 2020م باستخدام الأسلحة الثقيلة مستهدفة المناطق السكنية خاصة.

كما أقدمت على حملات واسعة النطاق على جميع طول خط المواجهة 27 سبتمبر 2020م مما أدى إلى اضطرار قوات الدفاع الأذربيجاني إلى تنفيذ حملات مضادة على قوات الاحتلال الأرميني الإرهابي في اشتباكات ومعارك عنيفة اندلعت بين الطرفين. وحررت قوات الدفاع الأذربيجاني بضع قرى محتلة على طول خط الجبهة وما برحت الحرب الوطنية العظمى دائرة على طول جميع خط التماس.

وابتداء من 2 أكتوبر أقدمت أرمينيا على قصف أراضي أذربيجان خاصة المناطق السكنية البعيدة عن خط المواجهة بالصواريخ والمدفعية والقنابل العنقودية.

وما برحت عملية الحملة المضادة المسماة بالحرب الوطنية العظمى لتحرير جميع الأراضي المحتلة الأذربيجانية ضد قوات الاحتلال الأرميني الإرهابي مستمرة ليل نهار بنجاح.

وحررت مدينة جبرائيل من الاحتلال الأرميني الإرهابي في 4 أكتوبر عام 2020م.

كما حررت بلدة هادروت في محافظة خوجاوند و9 قرى مجاورة لها في 9 أكتوبر 2020م.

ووقع وزيرا الخارجية للطرفين في موسكو على وثيقة وقف إطلاق النار الإنساني بمبادرة الرئيس الروسي 9 أكتوبر عام 2020م.

كما حررت 3 قرى في فضولي و5 قرى محافظة خوجاوند في 14 أكتوبر 2020م.

وحرر جيش أذربيجان قرية في فضولي وقرية في جبرائيل و4 قرى في محافظة خوجاوند في 15 أكتوبر 2020م.

وحرر جيش أذربيجان المظفر مدينة فضولي و7 قرى بالمحافظة من الاحتلال الأرميني في 17 اكتوبر 2020م.

وحرر جيش أذربيجان المظفر منطقة جسر خدافرين القديم على نهر أراز عند الحدود مع إيران في 18 اكتوبر 2020م.

حرر جيش أذربيجان المظفر 13 قرية في محافظة جبرائيل في 19 أكتوبر 2020م.

وحرر جيش أذربيجان المظفر 6 قرى في محافظة فضولي و7 قرى في محافظة جبرائيل و5 قرى في محافظة خوجاوند و6 قرى ومدينة زنكيلان العاصمة في محافظة زنكيلان في 20 أكتوبر 2020م.

حرر جيش أذربيجان المظفر 3 قرى في محافظة فضولي و5 قرى في محافظة جبرائيل وبلدة و13 قرية في محافظة زنكيلان في 21 أكتوبر 2020م.

وحرر جيش أذربيجان المظفر 3 قرى في محافظة فضولي و4 قرى في محافظة جبرائيل و13 قرية وبلدة في محافظة زنكيلان في 22 أكتوبر 2020م وبذلك سيطرت أذربيجان سيطرة كاملة على حدودها مع إيران.

حرر جيش أذربيجان المظفر قريتين في خوجاوند و5 قرى في جبرائيل وقريتين في زنكيلان و4 قرى في محافظة قوبادلي في 23 أكتوبر 2020م.

حرر جيش أذربيجان المظفر 4 قرى في زنكيلان و6 قرى في جبرائيل ومدينة قبادلي العاصمة و7 قرى في محافظة قوبادلي في 25 أكتوبر 2020م.

حرر جيش أذربيجان المظفر 4 قرى في زنكيلان وقرية في فضولي و5 قرى في جبرائيل و3 قرى في محافظة قوبادلي في 28 أكتوبر 2020م.

حرر جيش أذربيجان المظفر قريتين في زنكيلان و4 قرى في جبرائيل و3 قرى في قوبادلي في 30 أكتوبر 2020م.

حرر جيش أذربيجان المظفر قريتين في زنكيلان و3 قرى في فضولي و3 قرى في جبرائيل في 2 نوفمبر 2020م.

-0-

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا