سياسة


إيغور كوروتشينكو: على أذربيجان أن تحول بشكل نهائي دون محاولات الاعتداء على مصالحها

باكو، 10 ديسمبر، أذرتاج

أدلى الخبير العسكري ورئيس تحرير مجلة " الدفاع الوطني" (Oborona Natsionalnaya) الروسية إيغور كوروتشينكو بتصريح للصحفيين بخصوص معرض "ADEX Azerbaijan" الدولي للدفاع والذي يقام تقليديا في باكو.

تقدم أذرتاج المقابلة:

- مجلة " الدفاع الوطني" الروسية من أوائل الشركاء الأجانب الذين دعموا معرض ADEX لقد اشتركت في هذه المعارض. هل يمكنك مشاركة انطباعاتك؟

- ترك معرض ADEX انطباعاً جيداً لدى الخبراء والصحفيين الدوليين، وكذلك لدى ممثلي الصناعة الدفاعية الروسية الذين شاركوا في معرض الأسلحة هذا. أولاً، تجدر الإشارة إلى أن المعرض يلبي المعايير العالية لمثل هذه الأحداث تماماً. المعرض عبارة عن عرض تقديمي واسع النطاق للاستعداد عالي المستوى والتجهيوات المادية التقنية العالية واللوجستيات الجيدة والمساحة، والأهم من ذلك، الفرص المتاحة لكل من المجمع الصناعي العسكري الأذربيجاني والشركات الصناعية العسكرية الرائدة في العالم على حد سواء. بمعنى آخر، يمكننا القول إن معرض ADEX في باكو هو أحد الأحداث العالمية من حيث حجم المعارض وتنظيمها. أنا واثق من أن مكانة هذا المعرض ستنمو وسيصبح ADEX أحد المنصات التي يلتقي فيها كبار المشترين والمصنعين للأسلحة الحديثة ويتفاوضون ويوقعون العقود.

- ما هو دور المعارض الدفاعية في عملية بناء الجيش الحديث وتحديث الجيش؟

- بشكل عام، تلعب المعارض الدفاعية دوراً مهماً للغاية في إنشاء وتحديث الجيش والبحرية الحديثين. ويرجع ذلك في المقام الأول إلى حقيقة أن مثل هذه التدابير تسمح بإجراء حوار مباشر بين مشتري الأسلحة ومصنعيها. تتمثل الأهداف الرئيسية للوفود التي تزور المعارض في رؤية أفضل المنتجات في قطاع معين من الأسلحة وطرح أسئلة حول الخصائص والقدرات التقنية للأسلحة الحديثة وبالطبع التفاوض على العقود الأولية والحالية. لاشك في أن معارض الأسلحة حول العالم تُظهر هيبة الدولة التي تستضيف مثل هذه الأحداث. في هذا الصدد، تعززت سمعة أذربيجان الدولية العالية من خلال سمعة معرض ADEX الذي هو أحد معارض الأسلحة الرائدة في العالم المعاصر.

- كيف ترون تطور الصناعة الدفاعية العالمية وما هي العروض التي نشاهدها في المعارض القادمة وخاصة في ADEX-2022؟

- بالطبع، اليوم يتباطأ نمو الصناعة الدفاعية العالمية بشكل خطير بسبب وباء فيروس كورونا. ومع ذلك، أنا واثق من أنه في الأشهر الستة القادمة أو في غضون عام كحد أقصى، سيتم حل مشاكل فيروس كورونا من خلال التطعيمات الجماعية في جميع دول العالم. بمجرد رفع القيود المفروضة على الحركة والاتصال في كل مكان، سيكون من الممكن استئناف معارض الأسلحة وستعمل المعارض التي هي صالة عرض للأسلحة الحديثة (كعنصر من عناصر التسويق والترويج لمنتجي الأسلحة في أسواق البلدان الرئيسية) بشكل كامل مرة أخرى. في هذا الصدد، نعتقد أن معرض ADEX القادم الذي من المتوقع أن يقام في باكو في عام 2022، سيكون قفزة قوية في سوق الأسلحة الحديثة لكل شخص يعتبر كلاً من أذربيجان ودول أخرى في المنطقة مشترين لأنظمة الأسلحة الحديثة والمعدات العسكرية. ستشارك روسيا في معرض ADEX-2022 بمعرض كبير، سيمثل أكبر مصنعي ومصدري الأسلحة الروسية في جميع القطاعات.

في رأيي، بغية إنشاء نظام الدفاع الجوي والفضائي الموثوق، يجب على أذربيجان التي استعادت اليوم وحدة أراضيها وسيادتها بعد الانتصار في حرب قره باغ الثانية، أن تحصل أولاً على مقاتلات حديثة، فضلاً عن أنظمة الدفاع الجوي الحديثة. يجب أن تمنع محاولات الاعتداء على مصالحها بشكل نهائي. وفي هذا الصدد، فإن الاتحاد الروسي الذي باع بالفعل أكثر من 5 بلايين دولار من الأسلحة إلى أذربيجان مستعد لتوقيع اتفاقات جديدة والتفاوض بشأن أنظمة الأسلحة الحديثة وإعادة تجهيزها وبعبارة أخرى، يوفر الدعم اللازم لزيادة تعزيز أمن أذربيجان وسيادتها وقواتها المسلحة.

 

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا