مجتمع


الرهينة قولييف: أشكر الرئيس إلهام علييف على عودتي الى أذربيجان
كان موظفو الصليب الاحمر يعلمون جميع التعاذيب التي كنا نتعرض لها

باكو، 7 يناير، أذرتاج

قال شاهباز قولييف إنني اشكر الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف على عودتي الى أذربيجان. قراباغ هي أذربيجان. واحتجزنا عند زيارتنا مقابر أبوينا. وكنت محتجزا قبل احتجازي دلغم عسكروف. ولكني عانيت من مثل التعاذيب التي عاتوا منها ايضا. وتضررت عينيّ ورأسي وقدميّ بسبب التعاذيب حتى اعضائي الداخلية ورئتيّ ومرارتي تضررا كبيرا. وكان الارمن يمنعوننا من النوم ليال وقد كانوا وضعوا شيئا تحت السرير كان يدوي الى الصباح مانعا إيانا من النوم.

أفادت أذرتاج عن الرهينة المفرج عنه من الاحتجاز الأرميني قولييف قوله في مؤتمر صحفي منعقد بتنظيم اللجنة الحكومية لشؤون الأسراء والمفقودين والرهائن في 7 يناير اليوم لدى مركز تحليل العلاقات الدولية في باكو إنه شهد انتهاكات كثيرة لمعايير القانون الانساني الدولي خلال مدة احتجازه مفيدا أن "موظف جهاز "الامن القومي" المصطنع لهم كان يكسر عصاه على ظهورنا كل ليلة. وما كانوا يثقون في أننا سافرنا للزيارة فقط. وكانوا يسموننا بإرهابي ومخرب.

واضاف انهم طردوا ممثل الصليب الاحمر أمام عينيّ كيلا يفحص يدي وكانت مكسرة. وقدم طبيب من ممثلي الصليب الاحمر في اليوم الاخير وكان يقول بضرورة وضع الجص على يدي ولكنهم كانوا يصرون على عدم حاجة الى ذلك. وكان ممثلو الصليب الاحمر يعلمون جميع التعاذيب التي كنا نتعرض لها. وكانوا يمنعونا من كتابة تعاذيب نتعرض لها في الرسائل. وبعد سنة حكموا بحقي 22 سنة بالسجن وبحق دلغم عسكروف بالسجن مدى الحياة. وبعد سنة كنا مربوطين داخل غرفة احادي السرير في سجن شوشا. وما راعونا في شوشا ايضا. غير اننا كنا واثقين في عودتنا الى عائلاتنا ومتوكلين على رئيس الدولة. وقد هز الانتصار الباهر لجيش أذربيجان في الحرب الوطنية الـ44 يوما بقيادة الرئيس إلهام علييف أرمينيا هزة كبيرة. وأسال الله الرحمة والمغفرة لشهدائنا اجمعين والشفاء العاجل للمصابين والجرحى و أنحني لأمهات شهدائنا وقدامى الحرب واهنئ شعبنا بمناسبة الانتصار.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا