ثقافة


المصور المعروف رضا ديغاتي يشهد آثار الدمار التي تعرض لها ضريح ناتوان في أغدام

باكو ، 30 يناير، أذرتاج

تحدث المصور الصحفي المعروف المقيم في فرنسا رضا ديغاتي عن التخريب الذي تعرض له ضريح الشاعرة البارزة خورشيدبانو ناتوان أثناء احتلال القوات المسلحة الأرمنية لأغدام.

أبلغت وزارة الثقافة وكالة أذرتاج عن ذلك.

نشر المصور المعروف عالمياً في صفحته على "إنستغرام" أن الشاعرة الأذربيجانية خورشيدبانو ناتوان ولدت عام 1832 في شوشا. وأبلغ رضا ديغاتي الجمهور بأن ناتوان كانت خليفة لآخر حاكم قره باغ وأنفقت معظم ثروة أسرتها على الاعمال الخيرية، بما في ذلك لبناء خط أنابيب لتزويد مدينة شوشا بالمياه الشرب وكان يعتبر لؤلؤة هندسية في ذلك الوقت. ودُفنت الشاعرة التي توفيت عام 1897 في مقبرة "العمارت" في أغدام.

يشير المصور المعروف إلى أنه زار منطقة الضريح والتقط صوراً له لأول مرة في عام 1992 قبل هجوم الوحدات العسكرية الأرمنية على أغدام. وكتب رضا ديغاتي الذي زار أغدام بعد تحريرها من الاحتلال الأرميني: "بعد تحرير المدينة في نوفمبر 2020 عدت ورأيت أن المقبرة التي دفنت فيها الشاعرة قد دمرت. كما انتشلت عظامها من قبرها ".

في إشارة إلى التخريب الذي تعرض له الضريح، قال المصور إنه صُدم بشدة من هذا المشهد.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا