أخبار عالمية


الأهالي يغادرون البلد جماعيا في أرمينيا

تبيليسي، 3 فبراير، أذرتاج

يغادر الأهالي البلد جماعيا في أرمينيا. وافتتاح الحدود مع روسيا قد زاد من سرعة هذا التدفق.

أفادت أذرتاج عن وسائل الاعلام الجماهيرية المحلية أن حوالي 10 الاف أرميني توجهوا الى روسيا واوكرانيا وسائر البلدان خلال مجرد يناير العام الحالي. ولكن الذين يرغبون في مغادرة البلد الى اوكرانيا واجهوا مشكلات ما جعل بعضا منهم عادوا وبعضا آخر اتجهوا الى بلدان اخرى.

وتكتب الصحافة أن الارمن يغادرون الى روسيا اكثر من غيرها حيث منح جواز سفر روسي لاكثر من 30 الفا و500 مواطن أرميني علما بان 82 الف مواطن أرمينيا حصلوا على جواز سفر روسي خلال مدة 3 سنوات أخيرة.

ويرى محللون أن هجرة الارمن الى البلدان الاخرى مرتبطة اساسا بالاوضاع السيئة في أرمينيا. وتشير حسابات الى أن النمو الطبيعي في البلد تراجع تراجعا كبيرا واذا استمر على هذا النحو كان الوضع الديموغرافي في أرمينيا في حالة يرثى عليها جدا حيث يبقى في البلد نحو مليون نسمة فقط.

عزيزوف مراسل أذرتاج

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا