سياسة


الصحافة الإيطالية تنشر مقالات عن خطر الألغام الأرضية في الأراضي الأذربيجانية المحررة

روما، 8 أبريل، أذرتاج

نشرت وسائل الإعلام الإيطالية مثل "بوليتيكامينتو كوريتو" (Politicamente Corretto) و"أسكا نيوز" (Askanews) و"أكينزيا نوفا" (Agenzia Nova) و"ياهو نوتيزيه" (Yahoo Notizie) و"كاميرو أو" (KmetroO) مقالات عن خطر الألغام الأرضية في الأراضي الأذربيجانية المحررة.

تفيد أذرتاج أن المقالات تغطي الآراء التي تم التعبير عنها في الحدث الذي تم تنظيمه في جامعة ADA بمناسبة اليوم العالمي للتوعية بالألغام والأعمال المتعلقة بالألغام.

وأكد مساعد رئيس جمهورية أذربيجان- رئيس قسم السياسة الخارجية في الإدارة الرئاسية حكمت حاجييف في كلمته في الحدث أن الألغام التي زرعتها أرمينيا في أذربيجان تشكل تهديداً خطيراً لأمن وصحة وحياة السكان المدنيين، فضلاً عن عرقلتها للتنمية الاجتماعية والاقتصادية.

وقال حكمت حاجييف إن قضية تهيئة الظروف لمكافحة الألغام الأرضية وتطوير الجهود من الدول مهمة للغاية. هذا صحيح بشكل خاص في البلدان المتضررة من الألغام الأرضية. للأسف، أذربيجان هي واحدة من البلدان المتضررة من الألغام الأرضية. كما تم التأكيد على أن استهداف المدنيين أثناء العمليات العسكرية أو الحالات الحربية غير قانوني.

في نفس الوقت، شدد مساعد الرئيس على أن كل لغم متبق في الأراضي المحررة يشكل تهديداً من قبل أرمينيا للمواطنين الأذربيجانيين والمدنيين.

وشدد حكمت حاجييف على أن الإعاقة التي تسببها الألغام في الناس مصحوبة بعواقب وخيمة تؤثر سلباً على رفاهية الضحايا وعائلاتهم والمجتمع ككل. يعاني ضحايا الألغام من آلام جسدية لا حصر لها وصدمات نفسية وعاطفية. تستخدم أرمينيا الألغام المضادة للأفراد كجزء من استراتيجية انتقامية هادفة لترويع المدنيين ومنع القضاء على عواقب سياسة التطهير العرقي التي استمرت قرابة 30 عاماً.

وتطرق مساعد الرئيس إلى قضية رفض أرمينيا في تسليم خرائط المناطق الملغومة، لفت الانتباه إلى أن رفض أرمينيا تقديم الخرائط له تأثير سلبي على السلام والثقة بين البلدين، لكنه يعيق أيضاً الاستقرار والسلام في المنطقة. تعيق الألغام المنتشرة في المناطق المحررة التنمية الاجتماعية والاقتصادية وتشكل عقبة خطيرة أمام تحقيق أهداف أذربيجان بموجب خطة التنمية المستدامة لعام 2030. في الوقت الحاضر، يعد تطهير الأراضي المحررة في أذربيجان من الألغام والأجهزة المتفجرة الأخرى إحدى الأولويات الرئيسية للحكومة الأذربيجانية.

في الختام، أشار حكمت حاجييف إلى أنه على الرغم من أن زرع الألغام لم يكن صعباً ولكن إزالتها بطيئة وخطيرة ومكلفة للغاية. تم تحديد إزالة الألغام كأحد أولويات الحكومة الأذربيجانية.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا