سياسة


ويجب الحيلولة دون محاولات الدعم المباشر او ضمني للأفكار الانتقامية في أرمينيا ولتسليحها

باكو، 24 سبتمبر (أذرتاج)

بعد حل النزاع أعلنت أذربيجان استعدادها لبدء المفاوضات حول ترسيم وتخطيط حدودها مع أرمينيا وتوقيع اتفاقية سلام على أساس مبدأ الاعتراف المتبادل بسيادتهما ووحدة اراضيهما. قد تحوّل مثل هذه الاتفاقية منطقتنا الى منطقة السلام والتعاون. لكننا لم نر أية إشارة إيجابية من جانب أرمينيا فيما يتعلق باقتراحنا.

أفادت أذرتاج ان رئيس الدولة الأذربيجانية قال في خطابه ان حوالي 4 آلاف مواطن اذربيجاني أصبح في قائمة المفقودين نتيجة الحرب القراباغية الأولى.

قال الرئيس الاذربيجاني: قد تكون مشاريع النقل والمواصلات احدى المجالات التي تخدم السلام والتعاون. في هذا السياق فإن ممر زانكزور الذي سيربط الجزء الرئيسي لأذربيجان بجمهورية نخجيوان ذاتية الحكم وتركيا سيخلق إمكانيات جديدة في منطقتنا.

أضاف الرئيس: خلقت أذربيجان وضعا راهنا جديدا في منطقة جنوب القوقاز ويجب على الجميع ان يعترفوا به. أرمينيا بين خيارين: إما أن تقوم بالتعاون الإقليمي او تواصل مزاعمها الإقليمية غير القانونية وغير المبررة ضد جيرانها. ويجب على المجتمع الدولي ان يلعب دورا إيجابيا في هذا المجال ويدعو أرمينيا الى فهمها ان السلام لا بديل له. ويجب الحيلولة دون محاولات الدعم المباشر او ضمني للأفكار الانتقامية في أرمينيا ولتسليحها.

واستطرد قائلا: نأمل في أن يحل السلام والامن والاستقرار في جنوب القوقاز بعد انتظار طويل. ستواصل أذربيجان مساعيها المتتالية التي تساهم في السلام والتنمية في المنطقة وتخدم تعزيزهما.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا