سياسة


الرئيس علييف: لا مجال للحديث عن وضع "كيان" لا وجود له

باكو، 2 تشرين الأول، أذرتاج

قال الرئيس إلهام علييف في حديث صحافي أدلى به لوكالة ايفي الاسبانية ردا على سؤال مفاده أن أرمينيا ما برحت متمسكة بما يسمى بوضع قراباغ الجبلي وقد كنتم قد تقدمتم سابقا لهم بفرص مثل الحكم الذاتي الجزئي فهل هذا ساري المفعول أم ليس بموضوع نقاش الآن إنني اذا أرد ردا مخلصا أننا لم نسمع في الآونة الاخيرة عن أرمينيا أي تصريح بشأن وضع تلك الاراضي القانوني وللأسف تدوّل هذه الآراء من جانب بعض من البلدان الاخرى وعن جانب ممثلين رفيعي المستوى لها وفيما يخص موقفنا نحن فقد أبلغت واعلنت عنه مرارا ويمكن القول بأن موقف أذربيجان كان بناء جدا خلال مدة عملية المفاوضات ذات الثلاثين عاما.

واوضح الرئيس علييف "أننا كنا نقول وقد يعلم ذلك المندوبون المشاركون في رئاسة مجموعة منسك علما جيدا إننا كنا جاهزين لمنح الادارة الذاتية بمستوى محددة للأرمن المقيمين في أذربيجان ولكن أرمينيا كانت ترفض على الدوام هذا الموقف وكانوا يطلبون دائما بالاستقلال للأراضي التي كانوا يسمونها "بقراباغ الجبلي" ولكن اليوم بعد انتهاء الحرب وحل النزاع فلا مجال للحديث عن وضع "كيان" لا وجود له الحين وذلك الموقف ليس بموقفي أنا فقط بل هو موقف غالبية العالم ومعظم المجتمع الدولي ايضا ولأن ما يسمونها بقراباغ الجبلي غير موجود ولا كيان اداري مثله في اراضينا نحن."

وتابع الرئيس إلهام علييف أننا انشأنا منطقتين اقتصاديتين وهما منطقتا قراباغ وزنكزور الشرقية الاقتصاديتين وهما يشملان على جميع هذه الاراضي واليوم حوالي 25 ألف نسمة من القومية الارمينية تقيم في قراباغ في الاراضي التي قوات حفظ السلام الروسية مسؤولة عنها هم مواطنونا وتكون لهم نفس الحقوق والتنازلات والتعهدات والالتزامات مثل سائر مواطني أذربيجان بغض النظر الى انتهائهم الديني او القومي او العرقي الآخر وقصارى القول فإنه من غير الممكن أن يعود احدٌ الى مسألة الصفة القانونية ولا صفة قانونية بين أيدينا ويجب على كل أن ينسى هذه المسألة نهائيا.

 

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا