اقتصاد


مساعد وزير الخارجية الإيراني: الجسور الجديدة ستعطي دفعة كبيرة للتنمية الاقتصادية في أذربيجان وإيران

طهران، 27 ابريل (أذرتاج)

والهدف من زيارتي أذربيجان كان بحث نشاط الشركات الإيرانية في المحافظات المحررة من الاحتلال.

أفادت وكالة أذرتاج ان هذه الكلمات قالها مساعد وزير الخارجية الإيراني في الشئون الاقتصادية مهدي سفري في حديثه مع وسائل الاعلام المحلية بعد عودته من باكو. أضاف ان الشركات الإيرانية ستشارك في اعمال انشاء الطرق والسدود والمحطة الكهربائية والمدرسة والمستشفى في الأراضي المحررة من الاحتلال. الى جانب ذلك، تناول الطرفان بحث مسألة انشاء طريق المواصلات ذات الأهمية الدولية التي ستربط أذربيجان بجزئها نخجيوان مرورا عبر أراضي إيران. يقضي هذا المشروع بإنشاء الطريق البري وأيضا السكة الحديد. في الوقت ذاته، يشمل هذا المشروع مد خطوط الطاقة والاتصالات أيضا.

لفت مهدي سفري الى ان الطرق التي ستربط أذربيجان بجيبها نخجيوان ستشارك في تنويع ممر النقل الدولي الشمال والجنوب.

قال مساعد الوزير ان المناقشات تطرقت أيضا الى انشاء جسر جديد للمركبات على نهر استاراتشاي. يحمل هذا الجسر أهمية دولية ويعطي دفعة كبيرة للتطوير الاقتصادي لكلتا الدولتين.

شدد مهدي سفري على ان الجسور الجديدة للمركبات والسكك الحديدية ستزيد من إمكانيات الترانزيت.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا