سياسة


الناطقة باسم الخارجية الروسية: أذربيجان وارمينيا تتقدمان بمبادرات شتى ترمي الى تعزيز السلام

باكو، 24 يوليو، أذرتاج

قالت ماريا زاخاروفا إن أذربيجان وارمينيا تتقدمان بمبادرات شتى ترمي الى تعزيز السلام.

أفادت أذرتاج عن زاخاروفا الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية قولها في مؤتمر صحفي في موسكو ردا على سؤال عن مبادرة أذربيجان بشأن تفعيل عملية دبلوماسية في تسوية نزاع قراباغ الجبلي عن طريق سلمي " إننا نناقش ذلك مع الطرفين ونعول على تكون فرصة مناقشة جماعية جميع المسائل الخاصة بتسوية النزاع عقب رفع القيود على الرحلات الدولية. "

واشارت زاخاروفا الى أن الاوضاع الراهنة في منطقة النزاع منظور فيها في اجتماع المندوبين المشاركين في رئاسة مجموعة منسك التابعة لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا الاسبوع الماضي وبحضور جميع اعضاء المنظمة في المجلس الدائم لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا.

واضافت أن "المندوبين المشاركين في رئاسة مجموعة منسك التابعة لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا في اتصال دائم بالطرفين وقد عقدت لقاءات فيما قبل لهم مع الرئيس الفاعل الحالي والامين العام لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا عبر الاتصالات المرئية. ومن المخطط عقد تشاورات مع أمانة منظمة الامم المتحدة. كما أن عددا من التصاريح الصادرة عن طريق الديوان الرئاسي الروسي ووزارة الخارجية الروسية تدعو الطرفين لتوخي الحيطة والحذر للحد القصوى وللامتثال بنظام وقف اطلاق النار. ونظمت اتصالات هاتفية عاجلة بين سيرغي لافروف بزميليه الارميني والاذربيجاني. وناقش لافروف هذا الاسبوع في موسكو الاوضاع مع سفيري أذربيجان وارمينيا. وتنفذ الفعاليات التبادلية عن طريق المؤسسات العسكرية."

عبد الله يفا مراسلة أذرتاج

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا