سياسة


تصريحات أرمينية لقصف مدينة كنجه دليل آخر على عدوان أرمينيا وكراهيتها لأذربيجان

باكو، 20 أغسطس، أذرتاج

تواصل أرمينيا المعتدية تهديداتها لأذربيجان. في الأيام الأخيرة، هدّد الجانب الارميني على لسان النظام الارميني الإجرامي القائم في الأراضي المحتلة الاذربيجانية بضرب مدينة كنجه التاريخية لأذربيجان. هذه التصريحات دليل آخر على عدوان أرمينيا وكراهيتها لأذربيجان وموجهة ضد بلدنا.

تفيد أذرتاج أنه تم التعبير عن هذه الآراء في بيان أدلت به الطائفة الأذربيجانية لقارباغ الجبلية الاذربيجانية.

وجاء في البيان: "إن استهداف مدينة لها تاريخ قديم مثل مدينة كنجه التي لها مكانة خاصة في التراث الثقافي العالمي يدل على سياسة أرمينيا الخطيرة ضد الإنسانية. وهذا يظهر مرة أخرى أن أرمينيا رفعت الإرهاب والتخريب إلى مستوى سياسة الدولة ولا تزال تنفذ هذه السياسة اليوم.

وجدت هذه السياسة عكسها في الوثيقة الأخيرة لاستراتيجية الأمن القومي لأرمينيا. لا جدوى من توقع أي شيء مميز من القيادة الأرمنية التي تبتهج بتدمير حضارة قديمة لعبت دوراً مهماً في تاريخ البشرية. تحاول أرمينيا المعتدية بناء "رفاهيتها" على الحياة وتراثنا الذين دمرتهما.

من جهة، يهدد هذا البلد بقتل المدنيين في كنجه ومن جهة أخرى، يقوم ببناء ملاجئ تحت الأرض "لحماية السكان المدنيين" الذين يعيشون في الأراضي المحتلة. وهذا يدل على أن أرمينيا ليست مهتمة بالحل السلمي للصراع وتبحث عن فرص لشن هجمات جديدة على بلدنا.

نريد تسوية النزاع على اساس المفاوضات وندعو الجالية الأرمنية في قارباغ الجبلية للوقوف جنباً إلى جنب الطائفة الأذربيجانية وللتعايش في سلام ضمن وحدة أراضي بلدنا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا