أخبار من خط الجبهة


وفد منتدى شباب منظمة التعاون الإسلامي يتعرف على آثار الجريمة التي سببتها الهجمات الصاروخية الأرمينية على كنجه

كنجه، 18 نوفمبر، أذرتاج

قام وفد برئاسة رئيس منتدى شباب منظمة التعاون الإسلامي طه أيهان بزيارة مدينة كنجه أيضاً يوم 18 نوفمبر.

كما يفيد مراسل أذرتاج في المنطقة أن الوفد اطلع على آثار الجريمة التي نجمت عن الهجمات الصاروخية للقوات المسلحة الأرمينية في وسط مدينة كنجه، ثاني أكبر مدينة في أذربيجان والواقعة خارج خط المواجهة.

وأُبلغ الوفد بأن القوات المسلحة الأرمينية المحتلة في انتهاكها لقواعد ومبادئ القانون الدولي واتفاقيات جنيف لعام 1949 وبروتوكولاتها الاضافية، وكذلك متطلبات وقف إطلاق النار لأسباب إنسانية المتفق عليها بإصرارها استهدفت عمداً المدنيين الأذربيجانيين بنيران المدفعية الثقيلة.

استهدفت القوات المسلحة الأرمينية بعد هزيمتها الساحقة في ساحة المعركة البلدات والقرى المحيطة، وكذلك مناطق سكنية ومنشآت مدنية بعيدة عن خط المواجهة. في 11 و17 أكتوبر، تعرضت مدينة كنجه وهي ثاني أكبر مدينة في أذربيجان، لإطلاق صواريخ باليستية من أراضي أرمينيا. ونتيجة للهجمات الصاروخية على المدينة النائمة ليلاً قُتل نحو 30 مدنياً، بينهم طفل رضيع و5 أطفال و10 نساء وأصيب أكثر من 90 شخصاً.

إحدى جرائم الحرب المشابهة التي ارتكبت في الأيام الأخيرة هي استهداف منطقة بردعه التي يبلغ عدد سكانها 100 ألف نسمة. في 27 و28 أكتوبر قُتل 27 مدنياً، بينهم طفل وثماني نساء وأصيب عدد كبير من المدنيين في قصف القنابل العنقودية المحظورة دولياً على بردعه.

قام وفد منتدى الشباب منظمة التعاون الإسلامي بوضع الزهور حول المنازل المدمرة تكريماً للمدنيين الذين قتلوا خلال الإرهاب الأرمني.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا