ثقافة


قوبوستان - أحجار تخفي أسرار التاريخ

باكو، 5 أبريل، (أذرتاج)

تقع محمية قوبوستان على بعد 56 كم من باكو. وقد اشتق اسم قوبوستان من كلمتين: "قوبو" أو "هوبو" (مخفي عن الناس ومقدس) و"ستان" (مكان) وتعني المكان المقدس أو المعزول عن الناس. ويبلغ طول محمية قوبوستان نحو 20 كم وعرضها 5 كم. وتبلغ اعلى قمة جبلية هناك 400 متر. كما توجد في ارض قوبوستان براكين طينية.

إن تاريخ استيطان الانسان القديم في منطقة هضبتي بويوك طاش وكيجيك طاش فيها يبدأ من العصر الحجري القديم الأعلى، أي قبل الميلاد بـ20 ألف سنة تقريبا. ويدل ظهور الإنسان القديم بـ"قوبوستان" في العصر الحجري القديم الأعلى على وجود ظروف ضرورية للحياة فيها آنذاك.

وتتمتع قوبوستان بمناخ شبه استوائي معتدل شتاء وحار جاف صيفا.

اكتشف النقوش الصخرية في قوبوستان لأول مرة عالم الآثار الأذربيجاني الشهير إسحاق جعفرزاده عام 1939. ودرس هذا العالم في العام ذاته النقوش الصخرية الموجودة في هضبتي جينكيرداغ ويازيلي تبه، كما درس أيضا في عام 1940 النقوش الصخرية الموجودة بمنطقتي بويوك طاش وكيجيك طاش. لكن تم تأجيل اعمال الحفريات الأثرية في قوبوستان بسبب اندلاع الحرب العالمية الثانية، واستأنفت هذه الأعمال مرة أخرى بداية من عام 1947. ويبلغ عدد الأثار المسجلة ضمن مجموعة النقوش الصخرية القديمة في قوبوستان اكثر 6 الاف اثر منقوش فوق الف صخرة.

تتميز النقوش الصخرية بـ"قوبوستان" بتنوع موضوعاتها. وتضم هذه النقوش رسومات للإنسان والحيوان (مثل الثور الوحشي والماعز والأيل والظبي والحصان والطير والسمك وغيرها من الرسومات). كما نقشت على الصخور صور كثيرة للقارب وشبكة صيد الأسماك والعجلة وقوافل الجمال والصليب المعقوف والصليب والشمس، علاوة على ذلك، توجد على الصخور كتابات عربية يعود تاريخها الى القرون الوسطى وكتابة قديمة رومانية تثبت مرور الفيلق الروماني الخاطف الثاني عشر في نهاية القرن الواحد للميلاد.

افتتح متحف قوبوستان عام 2011. وتبلغ مساحته الاجمالية والمبنى الإداري الملحق به 2460 مترا مربعا. ويستطيع السياح فيه مشاهدة مقياس التغيرات الطبيعية الجارية في قوبوستان ابتداء من الأزمنة القديمة، وجغرافية هجرة الانسان في العالم. كما توجد في قاعة "حياة الناس في العصر القديم" معلومات عن اعداد أدوات العمل الحجرية ووظائفها. وتعرض في اجنحة المتحف المختلفة الأدوات الحجرية والأدوات المستعملة في العصور الحجرية القديمة والوسطى والحديثة وطرق اعدادها بشكل ثلاثي الأبعاد. اما قاعة "الفنون الجميلة الخاصة بالعصر القديم" فتظهر مدى فهم الجمال والتخيل الإبداعي الفني للإنسان البدائي. فيما يتعلق بقاعة "نقوش مستمدة من العصور المختلفة" فيتمكن الزوار من التعرف على الزخارف الصخرية البالغ عددها اكثر 6 آلاف ومراحل تطور فن النقش الصخري. كما تقدم في قاعتي "معنى النقوش" و"رسامون العصر القديم في قوبوستان" معلومات عن معاني النقوش الصخرية المنتشرة في قوبوستان. وتحتوي قاعتا "الحيوانات والصيادون" و"المشهد الثقافي للفنون الجميلة الصخرية بقوبوستان" على عروض لبقايا عظام الحيوانات القديمة، والحيوانات التي اصطادها سكان تلك العصر. كما يمكن التحليق الافتراضي فوق أرض المحمية عن طريق فيلم ثلاثي الأبعاد.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا