سياسة


أرمينيا تهدد بقصف كنجه ثاني أكبر مدينة... وأذربيجان ترد

باكو، 15 أغسطس، أذرتاج

علقت وزارة الدفاع لجمهورية أذربيجان على التصريحات التي أدلى بها ممثلو ما يسمى بالنظام الإجرامي المنشأ في الأراضي التي تحتلها أرمينيا.

وأبلغ المكتب الصحفي لوزارة الدفاع وكالة أذرتاج أن التصريحات التي أدلى بها ممثلو ما يسمى بالنظام الإجرامي القائم في الأراضي الأذربيجانية المحتلة من قبل أرمينيا لا أساس لها من الصحة. إن تهديدات أرمينيا بقصف مدينة كنجه ثاني اكبر مدينة في اذربيجان ليست مجرد مغامرة عسكرية أخرى للعدو فحسب بل هي مؤشر على سياسة العدوان ومما يدل على نيتها لارتكاب المزيد من الأعمال الاستفزازية.

حالت وحدات الجيش الأذربيجاني بحزم دون استفزازات العدو الذي أطلق النار على مناطقنا السكنية ومدنيينا وقتل أحد القرويين، خلال المعارك في اتجاه مقاطعة توفوز على حدود الدولة الأرمنية - الأذربيجانية.

يعد استهداف الأهداف المدنية والمناطق السكنية ممارسة معتادة للقوات المسلحة الأرمينية. كما شهدنا في أحداث أبريل 2016، خلال الاشتباكات في اتجاه مقاطعة توفوز أيضاً استهدفت أهداف مدنية من قبل القوات المسلحة الأرمينية والقتل المتعمد للمدنيين.

"نؤكد من جديد أن الجيش الأذربيجاني لديه القدرة والقوة على تدمير جميع نقاط إطلاق النار والقواعد العسكرية وغيرها من الأهداف العسكرية المشروعة الأرمنية. وأكدت وزارة الدفاع: "كل استفزاز من قبل أرمينيا، كما كان في معارك توفوز، سيتم صده بحزم وستقع المسؤولية الكاملة عن مثل هذه الاستفزازات مباشرة على القيادة العسكرية والسياسية لأرمينيا".

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا