سياسة


الخارجية: وثيقة مجلس مدينة رايد الأسترالية لا أهمية قانونية لها إطلاقا

باكو، 24 يوليو، أذرتاج

ردت الناطقة باسم وزارة الخارجية الأذربيجانية ليلى عبد الله يفا على سؤال وسائل الإعلام الجماهيرية عن تبني مجلس مدينة رايد الأسترالية وثيقة بشأن "إقامة علاقات صداقة" مع مدينة خانكندي المحتلة التابعة لجمهورية أذربيجان من قبل قوات الاحتلال الأرميني.

أفادت أذرتاج عن عبد الله يفا قولها انني اود قبل كل شيء أن اشير إلى كون مدينة رايد مدينة تجمع المواطنين ارمن الأصل اكثر في استراليا وليس من الصدفة أن مشروع الوثيقة المذكورة المتبناة من جانب شخصين فقط مطروح من جانب العضو ارميني الأصل لمجلس مدينة رايد ساركيس يديليان ومدعوم من طرف عمدة المدينة جيروم لاكسال.

وأود لو اذرك أن الحكومة الأسترالية الاتحادية تدعم دعما لا مواربة ولا لبس فيه سيادة أذربيجان وسلامة أراضيها.

وفيما يخص مثل هذه الوثائق التي تم اتخاذها بناء على جهود اللوبي الأرميني من قبل جهات تشريعية او سلطة تنفيذية محلية تابعة لكيانات إدارية في أستراليا فأود أن اشدد على أن مثل الوثائق لا أهمية قانونية لها نهائيا بل هي قطعة ورق تخدم لمصالح دوائر معينة او مجموعات اللوبي فقط.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا