سياسة


الخارجية التركية: من المضحك أن يدعو مجلس الشيوخ الفرنسي أذربيجان للانسحاب من أراضيها هي

نقرة، 26 نوفمبر، أذرتاج

قالت وزارة الخارجية التركية في بيان إن قرارا تبناه مجلس الشيوخ الفرنسي بشأن قراباغ الجبلية نموذج بارز لإساءة القانون الدولي والمبادئ الرئيسية للقانون والعدالة. ونرفض رفضا شديدا ادعاءات لا اساس لها تطرح ضد تركيا في القرار. قرار مجلس الشيوخ الفرنسي يدل كذلك دليلا صريحا على عدم حل مجموعة مينسك المنبثقة عن منظمة الامن والتعاون في أوروبا التي تشارك فرنسا في رئاستها المشتركة النزاعَ الى اليوم وتحليها بالحيازة.

أفادت أذرتاج عن بيان وزارة الخارجية التركية أن أذربيجان قد ردت ردودا لازمة على هجمات واستفزازات أرمينيا في طاووس اولا وفي قراباغ بعدها وقد ضمنت من جديد سلامة اراضيها بتحرير أراضيها المحتلة منذ 30 سنة. نتيجة أحرزتها أذربيجان في الجبهة تجسّد حقوقها غير المحققة رغم انها معبر عنها في قرارات مجلس الامن الدولي ومسجلة في عملية مينسك التي تشارك فرنسا فيها كونها رئيسا مشاركا في رئاستها. وتطالب قرارات مجلس الامن الدولي بانسحاب أرمينيا من اراضي أذربيجان التي تحتلها على الفور ودون قيد وشرط. وفي مثل هذه الحالة، من المضحك أن يدعو مجلس الشيوخ الفرنسي أذربيجان للانسحاب من أراضيها التي حررتها من الاحتلال بجانب كونها أمرا غير جاد ومظهرا للتعصب. وهذا القرار الذي لا يوافق مع أية حقيقة وبعيدة عن العقل السليم يقيّد إمكانات فرنسا لبذل جهد من اجل حل القضية ايضا. قرار مجلس الشيوخ يحتوي مسائل تعدها حكومة فرنسا غير مقبولة نهائيا. واحتواء القرار آراء حول تركيا ايضا ليس من المستغرب ولكنها تثير النظر فيها.

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا