أخبار رسمية


لقاء على حدة بين الرئيسين الأذربيجاني والجورجي

باكو، 27 فبراير (أذرتاج).

جرى اليوم في 27 فبراير عقب مراسم الاستقبال الرسمي لقاء على حدة بين الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ورئيسة جورجيا سالومي زورابشفيلي.

أفادت أذرتاج ان الرئيسين ألقيا كلمتين في اللقاء.

رحب الرئيس الأذربيجاني برئيسة جورجيا وهنأها بمناسبة فوزها في الانتخابات الرئاسية الأخيرة متمنيا لها النجاحات.

وأعرب الرئيس إلهام علييف عن يقينه من ان زيارتها ستأتي خطوة مهمة للغاية لتطوير علاقات الصداقة الجورجية الأذربيجانية. وابدى ثقته في ان المناقشات التي ستجرى خلال هذه الزيارة ستثبت مرة أخرى ان جورجيا وأذربيجان بلدان قريبان جدا وأن الاعمال المشتركة تعطي ثمارها الكبيرة.

وقال الرئيس إلهام علييف ان الطرفين يتعاونان بنجاح في كافة المجالات ويزداد هذا التعاون تعمقا مشيرا الى وجود النتائج الجيدة المكتسبة في مجالات السياسة والاقتصاد والثقافة والنقل والطاقة. وأضاف الرئيس إلهام علييف ان هنا لا يوجد اي مجال لا يتعاون الطرفان فيه. "بالتأكيد، لنا وجهات نظر واضحة متعلقة بالتعاون المقبل. وانا على ثقة في اننا سنناقش اتجاهات التعاون المقبل على هامش هذه الزيارة" حسبما قال الرئيس إلهام علييف.

بدورها أعربت رئيسة جورجيا سالومي زورابشفيلي عن شكرها على الترحاب والتهاني.

وأعرب عن سرورها على انها تقوم بزيارتها الأولى في المنطقة الى أذربيجان البلد الشقيق الصديق. وأضافت انها جاءت الى أذربيجان كرئيسة البلد الصديق وأن جميع رؤساء جورجيا كانوا أصدقاء لاذربيجان. وزادت ان لا بديل للعلاقات بين البلدين مشيرة الى العلاقات الواعدة بين الطرفين وافتتاح آفاق جديدة للمنطقة وللعالم. وأشارت الى أهمية كبيرة لتعميق العلاقات في هذا السياق. وأعربت عن يقينها من انهما سيناقشان مبادرات جديدة متعلقة بهذه الآفاق.

وأبدت مرة أخرى شكرها على هذا الاستقبال.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده