سياسة


حاجييف: أذربيجان معروفة في سوق الطاقة الدولية كشريك موثوق

باكو، 17 سبتمبر، أذرتاج

قال حكمت حاجييف إن "اتفاقية القرن" وقع عليها مع الشركات الدولية الرائدة في الحقبة الجيوسياسية الصعبة للغاية وفي ظل التهديدات والمخاطر التي كان البلد يواجهها وذلك على أساس استراتيجية النفط التي حددها الزعيم الشعبي العام حيدر علييف قبل 25 سنة. ووضعت أذربيجان حجر الأساس لاستراتيجية الطاقة ودبلوماسية الطاقة. وأذربيجان معروفة اليوم في سوق الطاقة الدولية كشريك موثوق.

أفادت أذرتاج عن حاجييف مدير قسم شؤون السياسة الخارجية بالديوان الرئاسي الأذربيجاني قوله لصحفيين اليوم إن أذربيجان رغم كونها بلدا منتجا للنفط فإن البترول لم يخدم طوال السنين الطويلة في كثير من الحالات لمصالح الشعب الأذربيجاني مباشرا موضحا أن توقيع اتفاقية القرن قد أطلق عصرا جديدا للنفط ما أدى إلى أن رأى الشعب الأذربيجاني وجمهورية أذربيجان نفعه مباشرا. وأصبحت استراتيجية الطاقة الناجحة التي حققتها أذربيجان قاعدة استقلال البلد وازدهاره وتنميته الاقتصادية من جهة وعاملا يسهم إسهاما بالغا في أمن الطاقة دوليا وإقليميا من جهة أخرى. وإحدى المبادئ الأساسية الواجبة لاستراتيجية الطاقة الأذربيجانية آلية إدارتها إدارة نزيهة وناجحة. واليوم ثمة نقطة رئيسية واجبة تالية لاستراتيجية الطاقة الأذربيجانية. وأذربيجان اليوم بلدٌ يصدر الغاز. ومشروعا تاناب وتاب يقترب اليوم من مرحلتهما النهائية ونعول على توصيلنا إلى إكمال هذا المشروع الضخم إلى نهايته المنطقية قريبا مع شركائنا وستسهم أذربيجان بمصادرها الغازية في أمن الطاقة في أوروبا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا