سياسة


الفعاليات الأمنية تكتسي أهمية كبيرة في العلاقات الثنائية بين أذربيجان وبلاروس

باكو، 19 سبتمبر، أذرتاج

التقى أمين مجلس الامن الأذربيجاني رامل عصبوف في 18 سبتمبر سكرتير الدولة لمجلس لأمن البلاروسي ستانيسلاف زاس.

أفادت أذرتاج أن عصبوف قال في اللقاء إن العلاقات بين البلدين تجاوزت في جميع المجالات مرحلة تنمية جديدة مع الإشارة بامتنان إلى أن الشراكة الاستراتيجية بين البلدين والتعاون في مختلف المجالات والتكامل بينهما تزداد تعمقا وفقا للإرادة السياسية الصادرة عن رئيسي كلا البلدين إلهام علييف وألكساندر لوكاشينكو. وزاد أن الفعاليات الأمنية في العلاقات الثنائية تكتسي ببالغ الأهمية أيضا.

ولفت عصبوف إلى أن تحديات وتهديدات جديدة للإرهاب الدولي والجرائم المنظمة العابرة للقوميات تزداد عالميا مشددا على ضرورة مواصلة اتخاذ تدابير ضرورية من جانب أجهزة كلا البلدين ذات الصلة لتحديد عناصر متشددة تدعو للتطرف والانفصالية العدوانية في حينها والحيلولة دون فعالياتها غير الشرعية.

وعبر زاس عن الشكر لزميله الأذربيجاني على تنظيم اللقاء بالمستوى العالي مفيدا أن الجانب البلاروسي يخصص بالغ الأهمية دائما لتوسيع التعاون مع أذربيجان في جميع المجالات معبرا عن يقينه من أن اللقاء الحالي يفتح إمكانات جديدة للتعاون المثمر في مجال الأمن ويخدم لإثراء العلاقات الاحترافية الوثيقة بمضمون جديد وصيغة حديثة وأساليب عصرية.

وبحث الطرفان في اللقاء عددا من المسائل ذات الصلة المشتركة أيضا.

وفي ختام اللقاء تم التوقيع على خطة التعاون للفترة ما بين 2020-2021م بين جهاز أمانة مجلس الأمن الأذربيجاني وأمانة الدولة لمجلس الأمن البلاروسي.

وجرت لقاءات ثنائية لأمين الدولة لمجلس الأمن البلاروسي زاس مع الوفد المرافق له بسائر المسؤولين الرسميين لجمهورية أذربيجان أيضا.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا