سياسة


خلوصي كيليتش: تلميح إلى الارمن الراغبين في الهجرة من أرمينيا: هناك أرمن آخرون يريدون حل محلهم

أنقرة، 3 سبتمبر، أذرتاج

تعتبر المشكلة الديموغرافية مصدر قلق في السلطات المحلية في أرمينيا من جهة، مصدر دخل، كما هو الحال دائماً، من جهة أخرى. في الوقت الحاضر، ينعكس كلا العاملين في محاولات الاستيطان بشكل غير شرعي في قاره باغ الجبلية. يعتبر الاستيطان غير الشرعي في الأراضي الأذربيجانية المحتلة غير مقبول ويجب وقف هذه المحاولة.

عبر سفير تركيا السابق في أذربيجان خلوصي كيليتش عن هذا الرأي في مقابلة مع وكالة أذرتاج.

قال خلوصي كيليتش بالإشارة إلى أن الأرمن يستخدمون دائماً المآسي والكوارث لأغراضهم القبيحة: "الانفجار المروع في بيروت بلبنان في 4 أغسطس أصبح فرصة لاستفزاز قذر آخر قامت به الدولة الأرمنية واللوبي الأرمني على أذربيجان بخصوص واقعة الاحتلال. جاء ذلك استمرارا للاستفزازات المتعددة الأوجه التي شهدتها الفترات المختلفة من التاريخ. إن القانون الدولي وجميع الاتفاقيات المتعلقة بسلامة الاراضي وحرمة الحدود يحظران بشدةٍ الاستيطانَ غير الشرعي. لذلك، لا يمكن للمجتمع الدولي والمنظمات المؤثرة غض الطرف عن توطين الأرمن اللبنانيين في الأراضي الأذربيجانية المحتلة.

ألفت السفير خلوصي كيليتش الانتباه إلى أنه وفقاً للمصادر الأرمينية، أن المشاكل الاجتماعية والخوف من الحرب كانت سبباً للنزوح الجماعي للسكان الأرمن، مشدداً على أن تصريح رئيس النظام الإجرامي في قاره باغ الجبلية أراييك أريوتونيان في مقابلته مع رئيس كاثوليكوسية كيليكيا في لبنان والزعيم الديني الشتات الأرمني آرام الأول بإنهم مستعدون لاستقبال 100-150 عائلة أرمنية من لبنان هو حد نهائي للنفاق. بهذا يرسل رئيس النظام المزيف أيضاً رسالة إلى الأرمن المحليين: أنظروا، أنكم تريدون الفرار، ولكن هناك أيضاً من يريدون الانتقال إلى هذه المناطق. إن محاولة اللوبي الأرميني لجمع الأموال من الأرمن في العالم تحت ستار هذه الهجرة هو عدم احترام لمجتمعاتهم.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا