سياسة


الكسندر أوخريمينكو: قيام أرمينيا بالتوطين المخطط في الأراضي الأذربيجانية المحتلة يتعارض مع مبادئ القانون الدولي

كييف، 13 سبتمبر، أذرتاج

إن عملية الاستيطان غير القانوني في الأراضي الأذربيجانية المحتلة، ولا سيما توطين الأرمن من لبنان هي مؤشر على وصول سياسة الحكومة الأرمنية الى طريق مسدود.

أبدي رئيس المركز التحليلي الأوكراني والخبير الكسندر أوخريمينكو بهذا الرأي في تصريحاته الحصرية لوكالة أذرتاج.

وقال الخبير إن الاستيطان المخطط الذي تقوم به أرمينيا في الأراضي المحتلة لأذربيجان يتعارض مع مبادئ القانون الدولي وهو استفزاز. وقد يؤدي ذلك إلى مواجهة بين سكان المنطقة السابقين والأشخاص الذين نزحوا فيما بعد. لا تزال حقوق الملكية للمواطنين الأذربيجانيين في الأراضي التي تحتلها أرمينيا سارية المفعول. هذه السياسة قد تعمق الصراع.

يعتقد الخبير أن سياسة أرمينيا تدل على أنها بعيدة كل البعد عن تلبية متطلبات القرارات الأربعة التي اعتمدها مجلس الأمن الدولي بشأن نزاع قاره باغ الجبلية. يجب على المجتمع الدولي أن يولي اهتماماً جاداً لهذه القضية. يجب إجبار أرمينيا على الامتثال لقرارات مجلس الأمن الدولي. يجب على مجموعة مينسك لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا التي تتعامل مع تسوية نزاع قاره باغ الجبلية أن تعلن موقفها الدقيق.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا