سياسة


تنكيز تخيلافا: يجب ان يعلم الأرمن اللبنانيين أن أرمينيا ستستخدمهم لأغراض استفزازية

تبليسي، 13 سبتمبر، أذرتاج

يهدف التوطين المخطط للأرمن اللبنانيين في الأراضي المحتلة لأذربيجان إلى تغيير الوضع الديموغرافي في تلك الأراضي.

أصدر عالم السياسة الجورجي تنكيز تخيلافا هذا البيان في مقابلة مع أذرتاج.

وقال عالم السياسة إن أرمينيا انتهكت قواعد القانون الدولي باحتلالها الأراضي الأذربيجانية، وهذا مستمر حتى اليوم. إن أحد الأهداف الرئيسية لسياسة الاستيطان غير القانوني للأرمن اللبنانيين في قاره باغ الجبلية والتي تنتهجها القيادة الأرمينية هو تعزيز عواقب الاحتلال. تدرك يريفان الرسمية جيداً أن أذربيجان أقوى من أرمينيا اقتصادياً وعسكرياً. شهدنا ذلك خلال معارك أبريل 2016 والمعارك في اتجاه توفوز في تموز من العام الجاري.

وبحسب الخبير السياسي، فإن هدف أرمينيا المعتدية هو تغيير السمات العرقية والثقافية للأراضي عن طريق زيادة عدد الأرمن في الأراضي الأذربيجانية بشكل مصطنع. من خلال هذه المحاولات، تهدف أرمينيا أيضاً إلى زيادة عدد الأرمن في قاره باغ الجبلية ثم استغلالهم. تتواصل العمليات العسكرية في سوريا ولبنان. قد يكون التوطين في قاره باغ الجبلية خلاصاً للأرمن المحليين. لكن يجب أن يعلموا أن أرمينيا ستستخدم هؤلاء السكان المسالمين لأغراضها الاستفزازية. يجب ألا تنسى أرمينيا أنه سيتعين عليها عاجلاً أم آجلاً إعادة الأراضي المحتلة.

وأشار تنكيز تخيلافا إلى أنه من المؤسف أن أرمينيا لا تتخذ موقفاً جاداً على أفعالها المخالفة للقانون الدولي. ينبغي أن يثير الوضع الحالي قلقاً عميقاً في المنظمات الدولية، لا سيما بين الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا والتي تتوسط لإيجاد حل سلمي للنزاع، باعتباره انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي. يجب أن يعارض الوسطاء بحزم مثل هذه الأعمال التي تقوم بها يريفان الرسمية والتي تتعارض مع جوهر المحادثات وتهدد السلام والأمن في المنطقة.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا