سياسة


الخارجية: أرمينيا تتخذ مواقفا مضاد للقانون الدولي وتعرقل تنفيذ البيانات الثلاثية

باكو، 31 يوليو، أذرتاج

قالت ليلى عبد الله يفا إن تصريح وزارة الخارجية الأرمينية الصادر في 30 يوليو عام 2021م يتضمن تهما سخيفة وكاذبة تالية ضد أذربيجان في ظل اتخاذ أرمينيا التي انتهجت سياسة العدوان ضد أذربيجان خلال مدة 30 سنة موقفا مضادا للقانون الدولي اليوم ايضا وتقول "لا" لعملية اعادة ترسيم وتخطيط الحدود الدولية بين الدولتين وتعرقل تنفيذ البيانات الثلاثية.

علقت عبد الله يفا الناطقة باسم وزارة الخارجية الأذربيجانية على بيان الخارجية الأرمينية المذكورة قائلة إن البلد الذي يريد عدم تصاعد حدة التوتر لماذا يطلق النار على مواقع أذربيجان على طول الحدود الدولية؟ لماذا لا يرد على دعوات حل القضية الحدودية عبر الحوار أي رد الى الحين؟

واضافت أن ردها بين لدينا لأن أرمينيا ما برحت تقوم بادعاءات ترابية ضد أذربيجان ولا تريد قبول اعادة بناء أذربيجان سلامة اراضيها داخل حدودها المعترف بها على المستوى الدولي وإذ نستلفت اهتمام أرمينيا الى أن توفير السلم في المنطقة لا سبيل له إلا عن طريق الامتثال بسيادة البلدان وسلامة اراضيها وحرمة حدودها فقط. ولا يمكن ضمان السلام المستدام إلا على اساس الاحترام بالقانون الدولي حيث أن أذربيجان ما زالت تبين هذا الموقف منذ 30 سنة وتسترشد بها على الدوام.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا