مجتمع


الأكاديمية التركية الدولية تطلق مشاريع مشتركة مع باكستان

نور سلطان، 26 ديسمبر، أذرتاج

قام وفد برئاسة رئيس الأكاديمية التركية الدولية (BTA) درخان كيديرالي بزيارة جمهورية باكستان الإسلامية. وعقد درخان كيديرالي في إطار الزيارة عدداً من اللقاءات الثنائية الرسمية وأجرى مناقشات مع رؤساء المنظمات الدولية التي تتخذ من باكستان مقراً لها، وحضر منتدى الفارابي العالمي.

تفيد أذرتاج أن رئيس الأكاديمية التركية الدولية التقى في إسلام أباد وزير العلوم والتكنولوجيا في جمهورية باكستان الإسلامية فؤاد حسين تشودري والنائب الأول لوزير التعليم الاتحادي والتعليم المهني فرح حامد خان. وتبادل الجانبان الآراء حول تنفيذ مشاريع بحثية مشتركة بين العالم التركي وباكستان في مجالات التاريخ والثقافة ودراسة إرث الشخصيات البارزة وترويجها واتفقا على تنظيم فعاليات لتعميق التعاون القائم. أعرب الجانب الباكستاني عن اهتمامه بالتعاون العلمي والتكنولوجي مع العالم التركي في إطار الأكاديمية التركية الدولية.

وناقش الجانبان قضايا تعزيز التعاون العلمي المتبادل خلال الاجتماع مع النائب الأول لوزير خارجية جمهورية باكستان الإسلامية سهيل محمود. وأولى نائب الوزير اهتماماً كبيراً بأنشطة الأكاديمية وأشاد بعمل منتدى الفارابي العالمي. وقدم درخان كديرالي معلومات على نشاطات الأكاديمية التركية الدولية ومشاريعها وخططها للتعاون مع باكستان وعرض كتاب "إعادة بناء الفكر الديني في الاسلام" للمفكر الباكستاني المعروف محمد اقبال والمترجم مؤخراً إلى اللغة الاذربيجانية ومنشورات اخرى اصدرتها الاكاديمية.

بالإضافة إلى ذلك، عُقدت اجتماعات مع مدير اللجنة الدائمة للتعاون العلمي والتكنولوجي (COMSTECH) التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي (OIC) محمد إقبال شودري، رئيس المؤسسة العلمية لمنظمة التعاون الاقتصادي (ECO) منصور حسين سومرو. وقعت الأكاديمية التركية الدولية واللجنة الدائمة للتعاون العلمي والتكنولوجي التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي مذكرة التعاون بينهما.

وحضر درخان كديرالي خلال الزيارة منتدى الفارابي العالمي الذي نظمته اللجنة الدائمة للتعاون العلمي والتكنولوجي لمنظمة التعاون الإسلامي وحكومة كازاخستان في إسلام أباد بمناسبة الذكرى الـ1150 للمفكر العظيم الفارابي.

وأكد رئيس جمهورية باكستان عارف علويفي في حديثه في حفل افتتاح المنتدى أن الفارابي شخصية عظيمة للعالم الإسلامي برمته ومن المهم دراسة تراث هؤلاء الأشخاص وهو تراثنا الروحي المشترك. وأشاد الرئيس عارف علوي بأنشطة الأكاديمية التركية في هذا الاتجاه وأعرب عن امتنانه له.

القى درخان كديرالي كلمة تهنئة في المنتدى وتحدث عن المشاريع التي نفذتها الأكاديمية التركية في عام الفارابي. وفي نفس الوقت، أعرب عن امتنانه لباكستان لحساسيتها الخاصة تجاه العلاقات رفيعة المستوى مع الدول الناطقة بالتركية.

خلال الزيارة، تم توقيع بروتوكولات التعاون بين الأكاديمية التركية الدولية واثنين من الجامعات الرائدة في إسلام أباد وكراتشي بباكستان.

وعقدت اجتماعات أيضاً في البعثات الدبلوماسية للدول الناطقة بالتركية في باكستان. خلال اللقاء مع السفير الأذربايجاني في إسلام أباد علي عليزاده تبادل الجانبان وجهات النظر حول آفاق تنمية التعاون بين الدول الناطقة بالتركية والمشاريع المستقبلية. وقال السفير إن أذربيجان مستعدة دائماً لدعم المشاريع التي تخطط لها الأكاديمية لدراسة تراثنا المشترك في باكستان.

وقام وفد الأكاديمية التركية الدولية في إطار الزيارة أيضاً بالسفر الى الآثار التاريخية لعصر بابور في لاهور، العاصمة الروحية لباكستان.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا