سياسة


رئيس أذربيجان: لقد شاركنا في جميع الأجزاء الأربعة لممر الغاز الجنوبي

باكو، 12 فبراير، أذرتاج

قدرت تكلفة مشروع ممر الغاز الجنوبي مبدئياً بنحو 44.6 مليار دولار. ومع ذلك، نتيجة للإدارة الفعالة والتخطيط السليم، انخفضت قيمتها إلى 33 مليار دولار. هذا إنجاز مهم. لأنه كالمعتاد أثناء تنفيذ مشاريع البناء لا تنخفض القيمة، بل على العكس، تزداد. قدمت أذربيجان مساهمة مالية كبيرة بقيمة 10 مليارات دولار في المشروع وشاركنا في جميع الأجزاء الأربعة من ممر الغاز الجنوبي – "شاه دنيز" وخط أنابيب جنوب القوقاز ومشروعي تاناب وتاب.

تفيد أذرتاج أن هذا البيان ورد على لسان الرئيس إلهام علييف في خطابه في الاجتماع السابع للمجلس الاستشاري لممر الغاز الجنوبي المنعقد بالفيديو في 11 فبراير.

قال رئيس الجمهورية مذكراً لشركاء أذربيجان ببعض الإنجازات التاريخية الهامة: "يمكن اعتبار عام 1994 نقطة انطلاق لجميع مشاريعنا الضخمة. في عام 1996، وقع الكونسورتيوم المؤلف من شركات الطاقة الأذربيجانية والدولية اتفاقية بشأن حقل شاه دنيز. حاليا، يعد هذا الحقل مورداً طبيعياً وحيداً في ممر الغاز الجنوبي. لكنني متأكد من أنه ستكون هناك كميات إضافية من الغاز من الحقول الأخرى. في عام 1997، أصبح الإنتاج الأول للنفط في بحر الخزر من قبل الشركات الأجنبية واقعا. كانت أذربيجان أول دولة دعت شركات النفط الأجنبية للعمل في بحر الخزر. ثم، في عام 1999، قمنا بتشغيل خط أنابيب من باكو إلى مدينة سوبسا الساحلية الجورجية. كان هذا مهماً جداً من حيث الاستثمار في المستقبل. لأنه قبل ذلك لم يكن لدينا امكانية الوصول إلى السوق العالمية. أذربيجان بلد غير ساحلي. لهذا السبب احتجنا إلى خطوط الأنابيب، وبالتالي فإن نجاحنا في عام 1999 أحدث تغيرات كبيرة".

وأشار الرئيس إلى أن العمل بدأ في وقت لاحق في خط الأنابيب الرئيسي باكو- تبيليسي-جيهان الذي تم تشغيله عام 2006. وكان هذا يعني ربط بحر الخزر بالبحر المتوسط. لقد تمكنا بالفعل من تنويع طرق الإمداد. في عام 2007، أكملنا بناء خط أنابيب الغاز من أذربيجان إلى جورجيا ومن هناك إلى تركيا. وبعد هذا بدأت أذربيجان لأول مرة في التاريخ بتزويد الدول المجاورة بالغاز الطبيعي. أخيراً، في عام 2012، بعد عام من توقيع البيان مع الاتحاد الأوروبي، وقعنا اتفاقية بين أذربيجان وتركيا بشأن بناء مشروع تاناب. كان هذا حدثاً مهماً للغاية من حيث تنفيذ ممر الغاز الجنوبي. وقال الرئيس "بعد إنجاز مشروع تاناب في 2018، تم الانتهاء من مشروع تاب في عام 2020".

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا