سياسة


الرئيس علييف: يجد كل من ينظر الى قصبة هادروت أن الارمن ما كانوا يعدون هذه الاراضي ديارَهم الام
أين المليارات المجموعة في حملات الاعانات المنظمة هنا؟ في جيوب قيادة أرمينيا السارقة التي خادعت الارمن الاثرياء

هادروت المحررة، 11 أكتوبر، أذرتاج

قال الرئيس إلهام علييف في اجتماع له مع اعضاء مجتمع محافظة خوجاوند المحررة في قصبة هادروت المحررة من وطأة احتلال أرمينيا إن قصبة هادروت جزء من محافظة خوجاوند وفقا للتقسيم الاداري الأذربيجاني وبتوحيد محافظتي هادروت ومارتوني التابعتين لاقليم قراباغ الجبلي الذاتي الحكم البائد وقد وحدناهما نحن لتأسيس محافظة خوجاوند وحررت نحو 55-60 في المائة من محافظة مارتوني البائدة من الغزاة ومواطنو أذربيجان سوف يعودون الى تلك الاراضي ايضا.

واشار رئيس الدولة الى أن كل من ينظر الى قصبة هادروت يجد أن الارمن ما كانوا يعدون هذه الاراضي ديارَهم الام فانظروا الى حالة هادروت وأنتم تعرفون هادروت وقد اقمتم هنا وفي القرى المجاورة وهنا يشارك ممثلون عن بضع قرى ويمكن القول بأنه لا شيء متغير هنا خلال 30 سنة سوى انشاء بنايتين اثنتين للجنود وترميم مدرسة واحدة وجميع المباني الباقية ظلت كما كانت أي كان الفقر الجماعي سيطر على هادروت ولم يوضع حجر على حجر آخر.

وقال الرئيس علييف انهم كانوا ينظمون سنويا حملات اعانات ليجمعوا ما يزيد عن 100 مليون دولار كل سنة غير أن جميع هذه القرى هنا في حالة يرثى عليها مفيدا أن رجال الانشاء والبناء يزورون الآن بعضا من القرى يحللون اوضاع واحوال المباني والمنشآت الموجودة ويستنتجون الى أن 95 في المائة منها في حالة غير صالحة للاستخدام فأين المليارات المجموعة في حملات الاعانات المنظمة هنا؟ في جيوب قيادة أرمينيا السارقة الت يخادعت الارمن الاثرياء عبر العالم وتصرفوا باموالهم على كيفيهم.

 

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا