ثقافة


المصور العالمي رضا دقتي عرض صورا من اغدام

باكو، 22 نوفمبر (أذرتاج)

نشر المراسل المصور الشهير رضا دقتي في صفحته على انستغرام صورا التقطها في اغدام التي تم تحريرها قبل عام من الاحتلال الأرميني.

أفادت وكالة اذرتاج ان رضا دقتي كتب في نشره: "احتل جيش أرمينيا اغدام عام 1992 بعد قتله عددا كثيرا من سكانها وطرد السكان منها وتشريدهم. نهب الجيش الأرميني بيوت السكان ومكاتبهم ومتاجرهم والمراكز الثقافية والمعابد وباع الى أرمينيا والأشخاص الإيرانيين الابواب والنوافذ والاحجار وانابيب المياه.

كشفتُ باعتباري مهندسا معماريا ومتمتعا بالخبرة الكبيرة التي اكتسبتها خلال 40 عاما في العديد من مناطق النزاع في العالم ان هذه الدمار ليست نتيجة العمليات العسكرية، بل اعمال نهب وسلب متعمدة. ذهبت الى مدينة اغدام التي كانت مزدهرة وحيوية حينذاك في مارس العام 1992 لتصوير المجزرة التي ارتكبها الأرمن بحق سكان خوجالي المجاورة. وزرت المدينة من جديد بعد مرور 28 عاما أي في 21 نوفمبر عام 2020 صباح يوم تحرير المدينة من الاحتلال. أحس بالألم في أعماق قلبي عندما أتذكر هذه المشاهد المروعة. وآمل ألا يتكرر هذا في أي بؤرة من العالم."

يجب الذكر ان مدينة اغدام والجزء المحتل من المحافظة أعيدت الى أذربيجان في 20 نوفمبر عام 2020 بناء على البيان الثلاثي الصادر.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا