اقتصاد


سفير إيران السابق في باكو: علاقات إيران وأذربيجان عبارة عن تعاون مثمر مخلص

طهران، 25 مايو، أذرتاج

قال محسن باك أيين سفير إيران السابق في باكو خبير مركز الدراسات الدولية في طهران إنّ أذربيجان وإيران يقعان في منطقة جغرافية جعلت تعاون كلتا الدولتين الاقتصادي ضرورة.

وأضاف باك أيين في تصريح له لوكالة أذرتاج أنّ ممر النقل الدولي الشمال الجنوب يحفز تنمية إيران وأذربيجان الاقتصادية من جهة وسيلعب دور ضامن للاستقرار السياسي في المنطقة من جهة أخرى. امن الشحنات العابرة المنقولة من آسيا الى أوروبا وبالعكس تتكفله دول الترانزيت مع اهتمام دول آسيا وأوروبا على حد سواء بأمن علاقات النقل ما يجعلها تؤيد تأييدا شاملا باستمرار الاستقرار السياسي في المنطقة.

وقال باك أيين فيما يخص مذكرة تفاهم حول إنشاء روابط الاتصالات والمواصلات الجديدة بين منطقة زنكزور الشرقية الاقتصادية الأذربيجانية وجمهورية نخجوان ذات الحكم الذاتي الأذربيجانية الحبيسة من خلال أراضي إيران إن من شأنها إعطاء دفعة لتنمية اقتصادية عموما وخاصة مجالي النقل والعبور لكلا البلدين المجاورين بجانب إضفائها ضمانا سياسيا دوليا للمنطقة موضحا أنّ هذه المذكرة توصف بنموذج يدل على تنمية العلاقات بين ايران وأذربيجان بجانب تشكيله أساسا للتكامل الاقتصادي لدول المنطقة أيضا.

وأضاف أنّ تحرير أذربيجان منذ السنوات المديدة منطقة قره باغ من الاحتلال أدى الى ظهور حقائق سياسية جديدة وهي عبارة عن تخييم السلام والأمن والاستقرار على المنطقة مع تشكل قواعد تنمية اقتصادية أيضا. واتخاذ زعيمي كلتا الدولتين خطوات مناسبة لتقييم صحيح لهذه الحقائق يسعنا بالقول بأن علاقات إيران وأذربيجان عبارة عن تعاون مثمر مخلص. وسياسة ينتهجها كلا الرئيسين الأذربيجاني والإيراني من اجل تنمية العلاقات عائدة الى مصالح الشعبين.

© یجب الاستناد بالارتباط التشعبي (hyperlinks) إلى أذرتاج في حالة استخدام الأخبار
في حالة وجود خطأ في النص نرجوكم ارساله الينا من خلال استخدام ctrl + enter بعد تحديده

الاتصال بالمؤلف

* املأ الحقول المشار إليها برمز

الأحرف المشار إليها آنفا